السبت، 5 مارس، 2016

مواطنو النيل الابيض ونهر النيل يشتكون من انعدام الخبز وازمة للذرة في شرق دارفور

شكا مواطنو النيل الابيض من انعدام الخبز وارتفاع أسعار غاز الطبخ. وقال مواطن لـ”راديو دبنقا” إن المواطنين يتوجهون بعد صلاة الفجر الي الأفران ولكن لا يحصولون الا على كميات قليلة لا تتجاوز الخمس رغفيات، مشيرا إلى أن سعر أنبوبة الغاز وصلت 95 جنيها، وجوال الفحم 250 جنيها، حيث يباع الفحم بالملوة بسعر عشرة جنيهات ولاتكفي لطبيخ حلة. أما الحوم فقال إن سعر كيلو العجالي بلغ خمسة وأربعين جنيها.

وفى ولاية نهر النيل شكا مواطنو محلية الدامر من أزمة طاحنة في الخبز لأكثر من شهر، مشيرين إلى أن سعر رغيفتين أصبح جنيها. وانتقد الناطق باسم شباب الزيداب (أنقاوي) محمد هاشم جلال حكومة الولاية لعدم تدخلها لحل المشكلة، وتجاهلهم قضايا المنطقة.

وفي سياق متصل طالب وفد من المجلس التشريعي بشرق دارفور المخزون الاستراتيجي بمد الولاية بالذرة لمواجهة  ارتفاع أسعار الذرة بالولاية وقلة وانعدام الاعلاف نتيجة شح أمطار الخريف الماضي. وقال رئيس اللجنة الزراعية بالبرلمان إن وفداً من مجلس تشريعي بشرق دارفور شكا له من تصاعد أسعار الذرة وتفاقم أزمة الأعلاف. وطالبوا بمد الولاية بكميات من الذرة لاحداث استقرار في الأسعار

دبنقا