السبت، 22 أغسطس، 2015

أبرز عناوين الصحف السياسية السودانية الصادرة يوم السبت 22 أغسطس 2015


أخبار اليوم:
البشير امام مجلس الشورى القومى لحزبه حذر الوطنى من مصير الاتحاد الاشتراكى بعد زوال حكومته
اذا كنا نعتمد على السلطة فهى محدودة والناس يمكن ان تصبر يوم والثانى ولكن بعد ذلك تنفجر
مبروك: نزاهة الرياضة الجزائرية تصعد بالمريخ مباشرة للمربع الذهبى
احداث درامية مثيرة صاحبت زيارة وفد مجلس الامن والسلم الافريقى لشمال دارفور

التيار:
مفاجأة: الميرغني يعود منتصف اكتوبر
حكومة القضارف تحقق فى تجاوزات اراض خصصت لنافذين
البشير: 2016 نهاية التمرد في المنطقتين ودارفور
المركز يتدخل لفض نزاع بين القضارف وكسلا

المجهر السياسي:
وكالة “ناسا” : العالم لن ينتهي في سبتمبر المقبل !
“البشير” ينتقد باجتماع شورى المؤتمر الوطني ضعف عمل الحزب في القواعد
مريخ السودان يدافع عن راية الأوطان
أسرار وخفايا انهيار اتفاق فرقاء دولة الجنوب

اليوم التالي:
البشير لــــ “الوطني”: الشعب يمكنه الصبر اليوم وغداً لكنه سينفجر
الغاء اعتماد الجواز والجنسية في معاملات البيع والشراء وتسجيل الأراضي
جبريل إبراهيم يعلن استعدادهم لوقف إطلاق النار
“7” من المعدنين السودانيين بمصر لم يفرج عنهم

الإنتباهة:
البشير: نخشى أن يصل الوطني إلى اتحاد اشتراكي
الرئيس: التمرد انتهى في دارفور والباقي في الجنوب وليبيا منتظرنهم
شمال دارفور تتحفظ على زيارة الوفد الفريقي لمخيم نازحين
السعودية تنفي فتح استقدام خادمات من السودان

الصيحة:
الصيحة.. تهاتف سودانيات بالسجون السعودية
شوري الوطني يدعو لمكافحة الفساد
وصول 45 الف جنوبي البلاد خلال يومين
اتحاد العاصمة يسحق وفاق سطيف بثلاثية والمريخ يتاهل للمربع الذهبي
ظهور ابن الفنان للراحل حسن خليفة العطبراوي من زوجة ثانية

المستقلة:
الكشف عن تفاصيل سرقة مشروع الجزيرة
رئيس مجمع الفقه الاسلامي يرحض الحكومة ضد وسائل التواصل الاجتماعي
السعودية: مكاتب واشخاص متورطين في استخدام سودانيات كعاملات منازل
رزق يهاجم الفناننين المصريين قبل زيارتهم للبلاد ويسخر من دعمهم الوحدة
اربعون الف وظيفة في انتظار الخريجين

السوداني:
البشير: (الوطني) ضعيف قاعدياً ولا نريده مثل الاتحاد الاشتراكي
وزير العدل يوجه باعادة ملف قضية سوق المواسير
المريخ الى المربع الذهبي لابطال افريقيا
البشير: جمع السلاح بدارفور عقب الخريف وحظر سيارات الدفع الرباعي للمواطنين

آخر لحظة:
السعودية : لا اتفاق مع السودان لا ستقدام عمالة منزلية نسائية
البشير: (الناس بصبروا لكن يوم ينفجروا)
عصام البشير: مواقع التواصل (مسرح ) لهتك الاعراض
بيع 111 عربة تابعة لمشروع الجزيرة
المعارضة: لا جديد يدفعنا لتغيير موقفنا تجاه الحوار
البشير: نخشي على الوطني من مصير الاتحاد الاشتراكي

الأهرام اليوم:
السعودية تؤكد عدم ابرامها اتفاقا لاستقدام عمالة منزلية نسائية من السودان
جوبا تفتح تحقيقاً حول تصفية (بيتر راوي) بالرصاص
تدافع الطلاب المصريين للالتحاق بالمدارس والجامعات السودانية

الراي العام:
البشير: نخشي ان ينتهي المؤتمر الوطني كالاتحاد الاشتراكي بزوال الحكومة
طائره خاصة تنقل المعدنيين السودانيين من مصر بتوجيه رئاسي
والي شمال دارفور يلغي اجتماعاً مع مجلس السلم لعدم التقيد بالزمن
السعودية : لم نوقع اتفاقية لاستقدام عمالة منزلية من السودان
اكتمال الترتيبات لاجتماع امبيكي مع الحركات باديس اليوم
النيلين

أبرز عناوين الصحف الرياضية السودانية الصادرة يوم السبت 22 أغسطس 2015


صحيفة الصدى
الزعيم مية المية .. المولودية ودية والاتحاد إعدادية
غارزيتو يوقف إحتفالات اللاعبين ويطالب بقهر العلمة أولا
جمال الوالي : التأهل لن يمنعنا من الاجتهاد لقهر المولودية والاتحاد
الفرنسي : سعيد بالتأهل لكن لا احتفالات ولا افراح إلا بعد قهر العلمة
المدرب التونسي نصر الدين النابي : بكري المدينة أفضل مهاجم في افريقيا حاليا
أبوجريشة : غارزيتو رفض تحويل إقامة البعثة

صحيفة الزعيم
الاحمر سار لمربع الكبار
الوالي : المرحلة المقبلة هي الاصعب بعد التأهل لابد من الحصول علي نقاط العلمة والاتحاد
الزعيم يواجه العلمة بحسابات مختلفة وفرحة العبور تكسو معسكر المريخ بالبهجة والسرور
اتحاد العاصمة يقسو علي مواطنه الوفاق ويكتسحه بثلاثية
انطوني يطمئن علي اللياقة البدنية
(45) دقيقة تجهز المريخ لموقعة العلمة بملعب الخروب

ﺻﺤﻴﻔﺔ ﺍﻟﺰﺍﻭﻳﺔ
ﺳﻤﺎﺀ ﺍﻟﺨﺮﻃﻮﻡ ﺗﻤﻄﺮ ﻓﺮﺣﺎً ﺑﺎﻟﺘﺄﻫﻞ
ﺍﻟﻤﺮﻳﺦ ﺃﻭﻝ ﻧﺎﺩﻱ ﺳﻮﺩﺍﻧﻲ ﻳﺘﺄﻫﻞ ﻟﻨﺼﻒ ﺍﻟﻤﺠﻤﻮﻋﺎﺕ ﻗﺒﻞ ﺟﻮﻟﺘﻴﻦ
ﺍﻟﻔﺮﻗﺔ ﺍﻟﺤﻤﺮﺍﺀ ﺗﻐﺰﻭ ﺍﻟﻌﻠﻤﺔ
ﻭﻋﺒﺪﻩ ﺟﺎﺑﺮ ﻳﻘﻮﺩ ﺍﻟﻬﺠﻮﻡ
ﺍﻟﻮﺍﻟﻲ ﻭﻏﺎﺭﺯﻳﺘﻮ ﻓﻲ ﺗﺼﺮﻳﺤﺎﺕ ﻭﺍﺛﻘﺔ : ﻻﺑﺪ ﻣﻦ ﺍﻟﻮﺻﻮﻝ ﻟﻠﻨﻘﻄﺔ 13
ﺇﺗﺤﺎﺩ ﺍﻟﻌﺎﺻﻤﺔ ﻳﺰﻳﺢ ﺍﻟﻮﻓﺎﻕ
ﺍﻟﺰﺍﻭﻳﺔ ﺗﻮﺛﻖ ﺃﻓﺮﺍﺡ ﻻﻋﺒﻲ ﺍﻟﻤﺮﻳﺦ ﺑﺎﻟﺘﺄﻫﻞ
ﻓﺮﺣﺔ ﻛﺒﺮﻯ ﺑﻤﻌﺴﻜﺮ ﺍﻟﻤﺮﻳﺦ
ﻏﺎﺭﺯﻳﺘﻮ ﻳﻄﺎﻟﺐ ﺍﻟﻼﻋﺒﻴﻦ ﺑﺘﻨﺎﺳﻲ ﺍﻟﺘﺄﻫﻞ ﻭﺍﻟﺘﺮﻛﻴﺰ ﺍﻟﻴﻮﻡ
ﺑﻌﺜﺔ ﺍﻟﻤﺮﻳﺦ ﺗﻐﺎﺩﺭ ﻟﻠﻌﻠﻤﺔ ﻋﺼﺮ ﺍﻟﻴﻮﻡ
ﺍﻟﻮﺍﻟﻲ : ﻻﺑﺪ ﻣﻦ ﺍﻟﻮﺻﻮﻝ ﻟﻠﻨﻘﻄﺔ 13

صحيفة قوون
• الفريق يتدرب مساء اليوم في البروفة الختامية لمباراة الغد الافريقية
• الهلال يؤدي الحصة الرئيسية لمواجهة مازيمبي المصيرية
• الكاردينال يرابط مع اللاعبين .. يجتمع برئيس القطاع الرياضي واعضاء المجلس ومراقب المباراة يصل ويتفقد مسرح المواجهة
• وصف الهلال بالخصم العنيد .. مدرب مازيمبي : المباراة صعبة ولكنها ستكون رائعة
• الاتحاد الجزائري يمنح المريخ بطاقة الترشح لدور الاربعة من ابطال افريقيا

صحيفة الأسياد
• يا جمهور خليك قريب .. هلالنا عجيب .. كاريكا والرسام ثنائي رهيب
• الهلال يختتم التحضيرات .. التونسي يؤكد إكتمال الاستعدادات لأم المعارك في المجموعات
• مؤتمر صحفي للكوكي وكارتيرون مساء اليوم باستاد الهلال .. والمراقب يشيد بالمقبرة
• مجلس الهلال يتحوط ويخطر السلطات لايقاف اي تجاوزات او تفلتات اثناء مباراة الغد
• عافية : الهلال جاهز للعبور وننتظر وقفة الجمهور غداً
• الميرغني يتدرب لمواجهة الفرسان .. الرابطة يكثف التحضيرات للهلال

صحيفة الجوهرة الرياضية
• إستفاد من هدية الاتحاد .. وضمن مقعده من الكبار لاول مره قبل ان يحل ضيفاً على العلمة
• المريخ يعادل إنجاز حققه الهلال قبل ثمانية اعوام
• الصفاقسي يلحق بالافريقي ويطلب خدمات الكوكي .. ومدافع الازرق أغلى لاعب في الدوري الاثيوبي
• الجزولي يدخل حسابات مباراة الغد .. والعمدة لـ”الجوهرة” : قدر مازيمبي ان يواجه “غضبة الهلال”
• “فيفا” : مجموعة الهلال مفتوحة لكل الاحتمالات .. الأهلي شندي ينازل الزومة غدا ودياً
• الخرطوم يسعى لإستعادة الترتيب الثالث في الدوري الممتاز

صحيفة عالم النجوم
• أجرى اشرس بروفة رئيسية : المثلث مقلوب يا مازيمبي .. بكره مغلوب .. مغلوب
• الكوكي يركز على الهجوم .. جوليام وجكسا يقدمنا أوراق اعتمادهما
• الجماهير تتسلق الاسوار .. والقائد يعدهم بأغلى انتصار .. اليوم المران الختامي
• مازيمبي يتدرب على ملعب الهلال .. الكاف يلزم الهلال ومازيمبي بدخول الاعلام لمتابعة التدريبات
• اتحاد العاصمة الجزائري يطيح بالوفاق سطيف ويؤهل المريخ لمربع الذهبي

صحيفة المشاهد
• الـــــهـــــــــــــلال مـــــولــــــــــــع نــــــــــــــار
• عودة قوية لفيصل وجوليام وعبد الرحمن .. ومواجهة مثيرة بين الكوكي وكالتيرون اليوم
• مجلس الهلال يتابع الحصة الرئيسية .. الكاردينال يجتمع برئيس القطاع الرياضي
• مازيمبي يفتح مرانه امام الاعلام .. وضوابط مشددة في معسكر الهلال بفندق كانون
• المريخ يختبر قوته امام العلمة اليوم يقترب من نصف النهائي !
• الوالي يتصل بالبعثة ويطمئن على الاحوال .. نجوم المريخ يتعاهدون على الفوز
• الخرطوم الوطني يحل ضيفا على هلال الفاشر في الدوري الممتاز
عناويـن الـصحـف العالميـة والعربيـة :
• اشبيلية بعشرة لاعبين يتعادل سلبيا مع ملقا في افتتاح الدوري الأسباني
• سان جيرمان يواصل انطلاقته الرائعة ويضاعف محنة مونبلييه
• البرتغالي بيبي يمدد عقده مع ريال مدريد حتى 2017
• نجم الأرسنال جاك ويلشير يغيب عن الملاعب لنحو شهرين
• زاباليتا يغيب عن مانشستر سيتي شهرًا بسبب الاصابة
• تقارير إيطالية: ميلان توصل لإتفاق مع سامبدوريا لضم سوريانو
• بيليغريني مدرب السيتي يستبعد اشراك اوتاميندي امام ايفرتون
• خيخون ينهي إجراءات استعارة الكرواتي هاليلوفيتش من برشلونة
• نيوكاسل يعلن بيع الجزائري عبيد لنادي بناثينايكوس اليوناني
• الفيفا يحقق في تلاعب بالنتائج والعديد من قضايا الفساد
• مانشستر يونايتد يرفض انتقال يانوزاي إلى دورتموند
• مدرب بيرو يستدعي 12 محترفا استعدادا لمواجهة كولومبيا وأمريكا وديا
• دي بروين لاعب فولفسبورج بقميص السيتي خلال 48 ساعة
• فينغر ينفي اقتراب أرسنال من حسم صفقة بنزيمة
• ساكو يعود إلى تشكيلة السنغال من بوابة وست هام
• مينيز يغيب عن ميلان لمدة شهر بسبب الإصابة
• مدرب وست بروميتش: التعاقد مع فازيو لا يعني رحيل براهينو يعني
• استدعاء ريديفالد وتيته لأول مرة إلى تشكيلة منتخب هولندا
• جوارديولا: ليس لدي عقلية المانية لأنني كتالوني
• سيميوني: أتلتيكو سيظهر بخصائص جديدة ولكن مع الحفاظ على جوهره
• نجاة لاعبا كرة قدم برازيليان من الموت بعد إطلاق النار عليهما
• مويز: من المبكر لريال سوسيداد التفكير في المنافسة أوروبيا
• مدرب فالنسيا: نسعى لايجاد خليفة أوتاميندي قبل إغلاق السوق
• بارترا: برشلونة قادر على تعويض رحيل بيدرو وتشافي
• الشباب ينتزع فوزا صعبا من الشارقة في الدوري الإماراتي
• موري يقود العين للفوز على الظفرة في مستهل حملة الدفاع عن اللقب
• اتحاد الجزائر يهزم وفاق سطيف بثلاثة أهداف نظيفة في دوري أبطال أفريقيا
• وفاق سطيف يشكو الاتحاد والنصر السعوديين إلى الفيفا حول مستحقات انتقال لاعبيه زياية
• خضروف يتماثل للشفاء ويعزز التطواني المغربي أمام سموحة المصري
النيلين

الجمعة، 21 أغسطس، 2015

وحدة مكافحة العنف ضد المرأة تطالب بتعديل قانون الأحوال الشخصية

الخرطوم – خضر مسعود
نوهت نجوى محمد عثمان، عضو وحدة مكافحة العنف ضد المرأة، للحاجة إلى إصدار تشريعات لحماية حقوق المرأة، وتعديل بعض القوانين الموجودة مثل قانون الأحوال الشخصية، وأشارت خلال حديثها في ورشة (تخطيط وإدارة الحملات الإعلامية الاجتماعية) التي نظمها مركز المرأة لحقوق الإنسان أمس (الخميس) إلى وجود لجنة إصلاح قانوني بوزارة الرعاية والضمان الاجتماعي تعمل على تعديل القوانين التي لا توائم المواثيق الدولية لحقوق المرأة، وأوضحت أن هناك الكثير من العقبات التي تواجه عملية تعديل القانون ما يتطلب حملة مناصرة قوية لإحداث التغييرات المطلوبة. 
وفي الأثناء دعا عدد من المشاركين لإشراك جميع قطاعات المجتمع لدعم حملة (مودة ورحمة) التي أطلقها المركز لمناصرة قضايا المرأة، وقالت سعاد عبد العال مديرة مركز المرأة لحقوق الإنسان إن الحملة تهدف إلى محاربة الظواهر السلبية بالمجتمع تجاه المرأة، وأضافت أن هناك تحركات لتعديل القوانين وإصدار تشريعات تحفظ حقوق المرأة، لافتةً إلى أن الدولة أنشأت وحدة مكافحة العنف ضد المرأة كواحدة من الآليات التنفيذية، مبينة أن الحملة تستهدف تعزيز الإيجابيات في معاملة المجتمع للمرأة

اليوم التالي

مطار الخرطوم.. الليزر في مواجهة الطيور.. الأول في أفريقيا


الخرطوم - محمود الدنعو
أصبح مطار الخرطوم الأول من نوعه في أفريقيا الذي أدخل تكنولوجيا استخدام الليزر للحد من ضربات الطيور، حيث تشكل أسراب الطيور الكثير من المشاكل للطيران خصوصا في ساعات الغسق والفجر. 
(1) 
التكنولوجيا الجديدة جلبها مطار الخرطوم من الشركة الهولندية (بيرد كنترول قروب) المختصة في مساعدة المطارات على طرد الطيور بعيدا عن مضمار الإقلاع باستخدام أشعة الليزر غير المؤذية.
(2) 
ويقول محمد عثمان، مدير إدارة مراقبة الطيور بمطار الخرطوم الدولي، إنهم تعاملوا مع شكاوى وتعليقات الطائرات بجدية ومهنية، من خلال جهود مكافحة ضربات الطيور.
(3) 
من جانبه أبدى الرئيس التنفيذي للشركة الهولندية، شتاينر هينكيكس، إعجابه بما سماها "طموحات المطار الأفريقي" قائلا: "لديهم هدف ليكون مثالاً للمطارات في منطقة شرق أفريقيا، عندما يتعلق الأمر بالسلامة، أنا سعيد لأن شركتنا تسهم في تحقيق هذا الهدف

اليوم التالي

وسائل إعلام جنوب السودان تحتجب ليوم احتجاجا على مقتل صحفي



قال مسؤولون من نقابات وجمعيات وسائل الإعلام في جنوب السودان، إنهم بدأوا اليوم الجمعة، احتجابا لوسائل الإعلام لمدة 24 ساعة للمطالبة بإجراء تحقيق شامل في مقتل مراسل صحيفة وبضمانات لسلامة الصحافيين.
وأضاف رئيس جمعية تنمية وسائل الإعلام في جنوب السودان، ألفريد تابان، ، وفقا لوكالة “أسوشيتد برس”، أن الاحتجاب من ظهر اليوم الجمعة، إلى غد السبت، “ينبغي أن يرفع مستوى الوعي لدى الجمهور بأن الحكومة لا تحافظ على الصحافيين وحقوقهم”.
وأطلق مسلحون مجهولون النار مرتين على بيتر يوليوس موي، في ظهره وأردوه قتيلا الاربعاء.
ولقي خمسة صحافيين مصرعهم يناير الماضي في هجوم مسلح استهدف سيارة كانت تقلهم، أثناء جولة رافقوا خلالها محافظ مقاطعة راجا بولاية غرب بحر الغزال المتاخمة للحدود السودانية.
الطريق+وكالات

مصر: لم نتباطأ في إطلاق سراح المعدنين السودانيين


كشف القنصل المصري بالسودان وئام سويلم عن تفاصيل إطلاق سراح المعدِّنين السودانيين بالسجون المصرية، وبرر تأخير إطلاق سراحهم لانتشارهم في سجون ومدن مختلفة بمصر وعدم معرفة أماكن احتجازهم، وأكد القنصل للصحافيين بالبرلمان أمس، عقب اجتماع مع لجنة الزراعة بأن إجراءات تجميعهم من السجون أخذت وقتاً.خاصة وأن الفترة كانت طويلة. نافياً وجود تباطؤ من الحكومة المصرية في الإفراج عنهم، وأعلن القنصل بأن ترحيل المعدنين الى السودان سيتم في غضون الأربعة وعشرين ساعة القادمة بالتنسيق مع السفارة السودانية وللحكومة المصرية، وفي السياق أشار القنصل الى أن اجتماعهم مع لجنة الزراعة تطرَّق الى كيفية تفعيل اتفاق اللجنة المشتركة بين وزيري الزراعة في البلدين الذي أقيم في الخرطوم مؤخراً مؤكداً بأن بلاده لديها أكبر استثمارات في السودان.
الانتباهة

رئيس مجمع الفقه الإسلامي يحرض السلطات لإتخاذ تدابير تدرء خطر الهواتف الذكية


طالب رئيس مجمع الفقه الإسلامي في السودان عصام احمد البشير وزارة الاتصالات والجهات المعنية بإتخاذ التدابير اللازمة لدرء خطر تطبيقات التواصل الاجتماعي على الهواتف الذكية، واعتبر حفظ وبث صور القتلى والخلاعة إثم وإيذاء للمشاعر.
وهاجم عصام البشير في خطبة الجمعة بمسجد النور في ضاحية كافوري بالخرطوم بحري، الاستخدام السالب لمواقع التواصل الاجتماعي وتقنية الاتصالات، ونصح بالحفاظ على الأسرار والعمل بمبدأ الستر، لأنه قيمة ربانية وأخلاقية.
وعزا الاستخدام السالب للتقنيات إلى قصور التنشئة الاجتماعية وتفشي الظواهر السالبة وتقصير الجماعات الإسلامية، موضحا أن الظاهرة هي نتيجة لفراغ لم تستطع الجماعات الإسلامية ملأه.
ودعا رئيس مجمع الفقه الإسلامي الجماعات الدينية لتقليل الجرعات السياسية والاهتمام بالتزكية، وذكر أن “كل من ساهم في نشر البهتان يتحمل الإثم”، وحذر من مغبة التعدي على خصوصيات الناس والتطلع على عورات البيوت.
وانتقد عصام البشير تصوير الموتى والقتلى والجرحى ونشر صورهم عبر وسائط التواصل الاجتماعي، “لأنها تمثل حالة من الاغتيال المعنوي وإيذاء المشاعر وجرح الخواطر”، وزاد “بدلا من أن يعاونه يصور المشهد ويصبح الألم ألمين، ألم الفاجعة أو الحادثة وألم النشر والبث وهتك الأعراض.. أعراض الناس ليست لعبا”.
وطالب بمسح الصور والمواد التي تتداول عبر وسائط التواصل، قائلا إن الاحتفاظ بالصور الخادشة وغير الأخلاقية يعتبر من كبائر الذنوب ويحمل وزر من تداولها الى يوم القيامة.
وقال “نحن أمام تحول مجتمع كبير ويجب لوزارة الاتصالات والجهات المعنية أن تتخذ التدابير اللازمة وتتعاون لدرء الخطر.. لا قيمة للمباني إن ضاعت المعاني”.
وأشار إلى أن تكنولوجيا المعلومات وتطبيقات التواصل الاجتماعي محايدة وتشكل بابا واسعا للإرتقاء المعرفي والتنموي والاخلاقي، لأنه كان يمكن أن تستخدم في كثير من الخير والنفع للناس، بتحقيق التواصل بين الناس في تهاني المناسبات وتعازي الوفيات.
وتابع “العرب والمسلمين لم يستفيدوا من ايجابيات التقنية بل نهلوا من سلبياتها وغرقوا فيها، بينما الفرنجة هم أفضل من استفاد من التقنيات، والعرب والمسلمون لم يأخذوا منها إلا القليل”.
سودان تربيون

نواب بتشريعي الخرطوم يشككون في صلاحية الطماطم للإستخدام الآدمي


شكك نواب بتشريعي الخرطوم في جودة الطماطم والألبان والدواجن الموجودة في الأسواق، وطالبوا وزارة الزراعة بتأكيد صلاحيتها للاستخدام، وكشفوا عن امتناعهم عن تناول الطماطم وتساءلوا (هل الطماطم دي آمنة لأن شكلها مخيف وفيه رائحة؟).
وقالت النائبة رجاء يحيى السيد، خلال جلسة التشريعي أمس : (لدينا مشكلة في الألبان والعقاقير التي تعطى للدواجن)، وأشارات إلى اغراء الناس بحجم الدواجن، وأضافت (هل العقاقير هي التي تسبب السرطان؟)، وطالبت بتملك الخريجين أراضٍ زراعية.
ومن جهته تساءل العضو وليد آدم عن أسباب انتشار السرطان وقال (هل ارتفاع معدلاته بسبب المبيدات التي تستخدم في الطماطم؟). ومن جانبه ذكر العضو صديق المبارك أن المواطن أصبح ينظر للزراعة على أنها مهدد لحياته، ويشكك في جودة الألبان والطماطم، وطالب الوزارة بمراجعة المواصفات المطلوبة للمبيدات التي تصل للمزارع، ونوه إلى أن الزراعة أصبحت طاردة، ولفت إلى أن المزارعين مطاردين من البنوك لإعسارهم وعدم تسديد مديونية التمويل للموسم السابق.
وفي السياق انتقد العضو إدريس علي عدم وجود مشروع في الولاية لتحقيق الاكتفاء من القمح، وقال إن مشروع سندس الزراعي عبارة عن حقل تجارب وهوية عمله غير محددة.
وحمل النواب وزارة الزراعة مسئولية تحقيق الأمن الغذائي بالخرطوم، وأقروا بوجود نقص حاد في الخضر والفاكهة، وطالبوا بضرورة إيجاد حلول جذرية للارتفاع الكبير في أسعار المنتوجات الزراعية خاصة الطمام والألبان.
وطالبت النائبة نجاة كرداوي بقيام حملة لمحاربة الخضار لوجود الأسمدة، ومقاطعة الطماطم لغلائها، وأشارت إلى وجود مشاكل في قفة الملاح وقالت (عاملة للناس راس هوس).
وشدد النواب على ضرورة تغيير الأساليب التقليدية في مراقبة اللحوم الحمراء، وحذروا مما وصفوه بالتمدد العشوائي لمصانع الطوب البلوك في الأراضي السكنية.
وأقر رئيس المجلس التشريعي بأن الاستفادة من المشاريع الزراعية ذات البنيات التحتية القائمة لا تفي بالغرض المطلوب، وطالب وزارة الزراعة بتقديم خطة واضحة حول برنامج لإعادة تأهيل المشروعات الزراعية، وتمسك بضرورة الالتزام بالقانون الذي أجازه المجلس فيما يتعلق بالمخطط الهيكلي العمراني، بعدم التغول على الأراضي الزراعية، وشدد على ضرورة تفعيل القوانين.
الجريدة

دعماً لوثبة البشير : إعلان أسماء الـ (50) شخصية قومية


الخرطوم (سونا) -

 أعلنت اللجنة التنسيقية العليا لمؤتمر الحوار الوطني 7+7 في الاجتماع الثالث للجمعية العمومية للحوار الوطني مساء أمس بقاعة الصداقة برئاسة المشير عمر البشير رئيس الجمهورية أسماء الـ (50) شخصية قومية ، وقامت اللجنة بالتوافق على تسمية (50) شخصية قومية للمشاركة في المؤتمر والتصويت على قراراته ، وفيما يلي تورد (سونا) أسماء الشخصيات القومية :-

1/ السيد الفريق/ إبراهيم سليمان
2/ السيد/ أبو بكر يحي الفضلى
3/ السيد بروفيسور/ احمد الطيب احمد
4/ السيد بروفيسور/ احمد على قنيف
5/ السيد الدكتور/ إدريس يوسف احمد
6/ السيد الشيخ / إسماعيل عثمان إسماعيل
7/ السيد بروفيسور/ الأمين أبو منقة محمد
8/ السيد اللواء(م)/ التجانى ادم الطاهر
9/ السيد الدكتور / الجزولى دفع الله
10/ السيد الشيخ / سيد احمد
11/ السيد /الصادق الرزيقى
12/ بروفيسور الهادي عبد الصمد
13/ السيدة آمال عباس العجب
14/السيد بروفيسور/ بابكر حسن قدري مالك
15/ الدكتور/ خالد التجانى النور
16/ السيد الدكتور/ جمعة كندة
17/ السيد الدكتور/ حامد ابو فاطمة طاهر
18/ السيد / حسين خوجلى
19/ السيد الدكتور/ حسين سليمان أبو صالح
20/ السيد الفنان / حمد الريح
21/ السيد/ راشد دياب
22/ السيدة/ سارة مكى الحسن أبو
23/ السيدة / سلوى شاكر
24/ السيد بروفيسور/ سليمان يحي محمد عبد الله
25/ السيد/ سمير احمد قاسم
26/ السيد الدكتور/ صديق امبدة
27/ السيد / عبد الرحمن الصادق الصديق المهدي
28/السيد الدكتور /عبد الرحيم بلال
29/ السيد / عبد الرسول النور
30/ السيد /عبد القادر منعم منصور
31/ السيد/ عبد الله أبوسن
32/ السيد / عبد الله زكريا إدريس
33/ السيد/ عبد الله الزبير حمد الملك
34/ السيد /عبد الله على إبراهيم
35/ السيد / عبده إدريس محمد عمر
36/ السيد/ السفير / عثمان السيد
37/ السيد / الفريق/عثمان فقراي
38/السيد/ بروفيسور عز الدين عمر موسى
39/ السيد / على مهدي
40/ السيد / فؤاد عيد
41/ السيد/أ. مالك الزاكي صالح
42/ السيد البروفيسور / محمد احمد الشيخ
43/ السيد الدكتور/ محمد احمد سالم
44/ السيد / الفريق / محمد عبد الشافع محمد
45/ السيد / البروفيسور/ محمد عبد الله الريح
46/ السيد/ الدكتور محمد على إدريس عافه
47/ السيدة/ مريم عبد الرحمن تكس
48/ السيد / الدكتور مضوى إبراهيم
49/ السيد/ الشيخ الطيب الجد
50/ السيدة / الدكتورة / نعمات مصطفى محمد الحسين

تشكيك في قوائم الشخصيات القومية والموفقين واللجان الخاصة بالحوار الوطني

قالت قوى منسحبة من الحوار الوطني في السودان، إنه تم استبعاد اسماء من قوائم الشخصيات القومية الخمسين والموفقين الخمسة ورؤساء لجان الحوار، التي أقرت خلال اجتماع الجمعية العمومية برئاسة الرئيس عمر البشير، لكن مشاركين في العملية عزوا الأمر لسلسلة اعتذارات اضطرتهم للبحث عن بدلاء.
JPEG - 26.2 كيلوبايت
الجلسة المفتاحية للحوار الوطني بقاعة الصداقة يوم الأحد 6 أبريل 2014 ـ "سونا"
وأطلق البشير دعوة للحوار الوطني في يناير 2014، لكن دعوته واجهت تعثرا بعد نفض حزب الأمة يده عنها ورفض الحركات المسلحة وقوى اليسار التجاوب معها من الأساس، إلى جانب انسحاب حركة "الإصلاح الآن".
وأشارت مصادر لـ "سودان تربيون" إلى أن آلية "7+7" الخاصة بالحوار الوطني، كانت قد اتفقت، قبل انسحاب حزب الأمة القومي وحركة "الإصلاح الآن" ومنبر السلام العادل وأحزاب أخرى، على أسماء بعينها ليكونوا ضمن الموفقين والشخصيات القومية واللجان، لكن تم استبدال العديد من الأسماء بدون أي أسباب.
واعتبرت المصادر أن ما تم من إعلان الأسماء في اجتماع الجمعية العمومية، يوم الخميس، كان تزويرا كفل للحكومة استبعاد شخصيات لا ترغب فيها واستبدالها بأخرى مقربة.
وتوقع عضو حركة "الإصلاح الآن" محمود زاهر الجمل، أن يفضي الحوار الوطني الحالي الى "صفقة ثنائية بين المؤتمر الشعبي والمؤتمر الوطني"، وأكد أن حزبه ما زال على موقفه الرافض للمشاركة في الحوار، مشترطا تطبيق بنود خارطة الطريق واتفاق أديس أبابا.
وأوضح الجمل أنه بمراجعة الأسماء الجديدة يمكن ملاحظة أن الكثير منها ينتمي للمؤتمر الوطني الحاكم أو الأحزاب المتحالفة معه.
وأفادت المصادر أن من بين الأسماء المستبعدة في لجنة الموفقين الخمسة دفع الله الحاج يوسف رغم انه كان شخصية متفق عليها.
وعلى مستوى اللجان جرى استبعاد الدكتور الطيب زين العابدين الرئيس المناوب للجنة الحريات والحقوق الاساسية، والدكتور علي احمد سليمان الرئيس المناوب للجنة السلام والوحدة، الدكتورة سعاد ابراهيم عيسى الرئيس المناوب للجنة العلاقات الخارجية، ومحجوب محمد صالح رئيس لجنة قضايا الحكم وتنفيذ مخرجات الحوار.
وأفادت ذات المصادر إنه على مستوى الشخصيات القومية الخمسين تم إبعاد كل من: الدكتور مصطفى إدريس، الدكتور محمد علي الجزولي، الفريق محجوب حسن سعد، مضوي ابراهيم آدم، الدكتور عبد الوهاب الأفندي، البروفيسور عمار الطاهر، البروفيسور حسن مكي، احمد محمود محمد، الدكتور احمد كمال الدين، الفريق منصور عبد الرحيم، فاطمة منصور، المهندس هاشم صلاح حسن مطر، اللواء "م" عثمان عبد الله، الشيخ موسى عبد الله حسين، وعبيد حاج علي.
لكن الأمين السياسي لحزب العدالة الأصل وعضو آلية الحوار بشارة جمعة أرور، نفى لـ "سودان تربيون" أي عملية استبدال في قوائم الشخصيات القومية والموفقين ورؤساء اللجان، قائلا أن الأسماء التي تم اعلانها جرت بعد توافق واحلال وإبدال لبعض الذين اعتذروا لظروف خاصة بهم سواء كان السفر أو ظروف صحية وغيره.
واعتبر بشارة إثارة مثل هذه الموضوعات هي محاولة لخلق بلبلة من جهات "مغرضة ومزايدة" اتخذت مواقف سالبة من مبادرة الحوار الوطني.
وأوضح أنه تمت مراجعة القوائم من وقت مبكر، وبالفعل تم ابعاد بعض الترشيحات لجهة اعتذار البعض لظروف تخصهم، وزاد "الذين قبلوا هم الآن موجودون ولم يتم استبعادهم، والذين اعتذروا تم استبدالهم من قائمة احتياطي كانت موجودة سلفا".
وتشير "سودان تربيون" الى أن لجنة الحوار تراضت على تسمية 5 موفقين و50 شخصية قومية كما اعتمدت 6 رؤساء لجان و6 نواب لهم، والموفقون الذين تمت تسميتهم هم الرئيس السابق عبد الرحمن سوار الدهب، والرياضي المعروف كمال شداد، بجانب بروفسير يوسف فضل، وابراهيم منعم منصور، وأحمد إبراهيم دريج الذي يعتبر أحد رموز إقليم دارفور.
وأوكلت رئاسة لجنة السلام الى القيادي بالمؤتمر الشعبي محمد الأمين خليفة، وأختير التجاني الطيب للجنة الإقتصاد، وأوكلت رئاسة لجنة الحريات والحقوق الأساسية الى القانوني المعروف عمر عبد العاطي، على أن يرأس لجنة الهوية بروفيسور علي عثمان محمد صالح، وأختير كامل إدريس للجنة العلاقات الخارجية، وبركات موسى الحواتي للجنة قضايا الحكم وتنفيذ مخرجات الحوار.
سودان تربيون

والي شمال دارفور يتحفظ على زيارة الوفد الأفريقي لمخيم نازحين ويلغي اجتماعا معه


ألغى والي شمال دارفور، اجتماعا مع فريق مجلس السلم والأمن الأفريقي كان مقررا عقده بالفاشر، صباح الجمعة، احتجاجا على عدم تقيد الفريق بموعد اللقاء، وتحفظت حكومة الولاية على زيارة أعضاء الفريق لمخيم للنازحين بدون إخطار السلطات.
ووصل الخرطوم، الأربعاء الماضي، فريق من مجلس السلم والأمن الأفريقي برئاسة السفيرة ناييمي أزيزي في زيارة رسمية تستغرق ثلاثة أيام للوقوف ميدانيا على الأوضاع الأمنية والإنسانية بدارفور تمهيدا لإتخاذ قرارات.
وقالت حكومة شمال دارفور في تعميم صحفي، تلقته “سودان تربيون” إن والي الولاية عبد الواحد يوسف قطع رحلته الى الخرطوم وظل في انتظار زيارة وفد مجلس السلم والأمن الأفريقى للولاية لمدة يومين.
وأشار إلى أن الوالي وجه بإلغاء الاجتماع لعدة أسباب منها تعديل البرنامج لأكثر من أربع مرات بدون الرجوع والتشاور مع الولاية، إلى جانب أن الوفد بعد وصوله الفاشر عصر الخميس سجل زيارة لمعسكر “خور أبشي” بولاية جنوب دارفور من دون إخطار الولاية.
وأفاد أن وفد مجلس السلم والأمن الأفريقي عقد اجتماعات مغلقة في الفاشر بمقر بعثة الاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة “يوناميد”.
وقال التعميم إنه تم الاتفاق على لقاء الوالي ولجنة أمن الولاية الساعة العاشرة صباحا من يوم الجمعة، حيث حضر الوالي الى مكتبه الساعة 9:52 صباحا، وحضر أعضاء لجنة الأمن العاشرة تماما، وظل الوالي ولجنة الأمن وسفراء من الخارجية في انتظار الوفد الأفريقي حتى الساعة الحادية عشر من دون أن يحضر أو يوضح أسباب التأخير أو يعتذر.
وحسب مصادر لـ “سودان تربيون” فإن بعض أعضاء الوفد حمل “يوناميد” مسؤولية عدم ترتيب وتنسيق الاجتماع ما أدى لتأخر الوفد الأفريقي، وحاولت رئيسة الوفد تحديد موعد جديد مع الوالي لكن بلا جدوى، خاصة بعد تعضيد الخارجية السودانية لإلغاء البرنامج.
ورأى تعميم حكومة الولاية أن الأمر ينطوي على نوع من عدم الاحترام والتقدير لحكومة الولاية “التي ظلت مرابطة وحريصة على الاجتماع ونجاحه والخروج منه بما يرضي جميع الأطراف.
وتابع “عليه وجه الوالي بإلغاء الاجتماع لعدم الإلتزام بالزمن المحدد وعدم الجدية بالرغم من أن الجمعة عطلة وليست يوم عمل”.
ويشمل برنامج فريق مجلس السلم والأمن الأفريقي، لقاء رئيس السلطة الإقليمية لدارفور، ومدير مكتب سلام دارفور، إلى جانب مقرر المجلس الاستشاري لحقوق الإنسان ومفوض العون الإنساني، والوقوف على الأوضاع الأمنية والإنسانيةفور بدار، على أن يلتقي في ختام زيارته للخرطوم يوم السبت النائب الأول للرئيس الفريق أول بكري حسن صالح.
وينتظر أن يعقد الوفد الأفريقي مؤتمرا صحفيا ظهر السبت بالخرطوم للكشف عن نتائج زيارته لدارفور ولقاءاته بمسؤولي الحكومة السودانية.
وأعلن مجلس السلم والأمن الأفريقي، في وقت سابق، عزمه تنفيذ زيارة ميدانية لدارفور لتقييم الوضع على الأرض تمهيداً لإتخاذ قرارات مناسبة تعزز الوضع الأمني والإنساني وجهود الحوار والمصالحة في الإقليم الذي يشهد حربا بين الحكومة المركزية ومجموعة حركات مسلحة منذ العام 2003.
وكان المجلس قال في بيان مؤرخ بنهاية يوليو الماضي، إنه يشعر بالقلق إزاء استمرار النزاع المسلح في دارفور ما يشكل تهديدا للسلام ليس للسودان فحسب وإنما للدول المجاورة، وشدد على ضرورة تجديد التزام الأطراف لتسهيل العملية السياسية.
وأعرب عن قلقه أيضا إزاء الوضع الإنساني السائد في دارفور، بما في ذلك الزيادة الكبيرة في أعداد النازحين، وطلب الى جميع الأطراف تسهيل عمل الوكالات الإنسانية لضمان أمنها ووصولها بدون عوائق الى السكان المحتاجين.


سودان تربيون

السعودية تنفي فتح استقدام العمالة المنزلية من السودان


أكدت وزارة العمل السعودية أنها لم تبرم أية اتفاقيات ثنائية بشأن العمالة المنزلية النسائية من السودان.
ونفى المتحدث الرسمي لوزارة العمل تيسير المفرج – في بيان بثته وكالة الانباء السعودية اليوم – ما تناولته بعض الصحف الإلكترونية ووسائل التواصل الاجتماعي سواء في داخل المملكة أو خارجها من أن الوزارة أعلنت عن استقدام العمالة المنزلية النسائية من السودان.
وقال ” إن وجود اسم أي دولة ضمن الخيارات التي تضعها الوزارة في مواقعها المخلتفة تحت قوائم الدول التي يسمح باستقدام العمالة المنزلية منها لا يعني بالضرورة اقتصاره على العمالة المنزلة النسائية في الوقت الذي يتاح منها استقدام العمالة المنزلية الرجالية في عدد من المهن التي تنطوي تحت مصطلح العمالة المنزلية مثل الممرض المنزلي والحارس المنزلي والسائق الخاص والطاهي والمضيف والبستاني”.
وأشار إلى أن المصطلح المتداول والشائع للعمالة المنزلية يقصد به جميع المهن التي تصدر بها تأشيرات داخل المنزل أو خارجه لصالح الأفراد كما أن كثير من هذه الدول التي يسمح باستقدام العمالة المنزلية منها لديها أنظمة وقوانين لا تسمح باستقدام العمالة المنزلية النسائية منها.
ودعا المفرج إلى تحري الدقة في نقل الأخبار والتحقق منها عن طريق الموقع الرسمي للوزارة أو الحسابات الرسمية لها في مختلف مواقع التواصل الاجتماعي.
البيان

الإفراج عن السودانيتين العاملتين بالسعودية



أطلقت السلطات السعودية سراح السودانيتين العاملتين خادمتين، وتوجهت السودانيتان برفقة السلطات المختصة في وزارة الداخلية إلى جدة تمهيدا للمغادرة في أول رحلة سعودية يتوافر فيها الحجز إلى الخرطوم اليوم (الجمعة).
وقال عبد الحافظ إبراهيم، سفير السودان بالرياض، لـ(اليوم التالي) أمس (الخميس) إنه وجد كل العون من رئيس الجالية ومكتبه التنفيذي في ترتيب برنامج مقابلات مع المسؤولين في إمارة الجوف التي وصل إليها صباح أمس (الخميس)، ومكتب وزارة العمل، وسجن سكاكا عاصمة الجوف، بحضورهم، وأشاد بوقفتهم التي وصفها بالمشرفة وحرصهم، واهتمامهم بمتابعة القضية منذ بدايتها، وأضاف أن رئيس وأعضاء الجالية أبلغوه أن زيارته تعتبر أول زيارة على مستوى رئيس البعثة إليهم وعبروا عن شكرهم وتقديرهم لموقف السفارة المتمثل في دورها وحرصها على رعاية مصالح السودانيين المقيمين بالمملكة.
وقال عبدالحافظ إنه طلب مقابلة وزير العمل لتأكيد وقف إجراءات استخراج تأشيرات عمالة منزلية من السودان لعدم توقيع أي اتفاقية لتقنين ذلك بين الجانبين السوداني والسعودي.

اليوم التالي

“رويترز”: قطار محمّل بالكنوز في نفقٍ ببولندا.. حقيقة أم أسطورة؟


ادَّعا شخصان في بولندا أنهما عثرا على قطار للجيش النازي الألماني يكتنفه الغموض منذ ذيوع شائعات عن اختفائه مع اقتراب نهاية الحرب العالمية الثانية، أثناء نقله جواهر وبنادق قبيل تقدم قوات الاتحاد السوفيتي، حسب موقع “دويتشه فيله” الألماني.
وقالت السلطات المحلية بمقاطعة “فالبرشيخ” جنوب غرب بولندا: إنها تلقت اتصالاً من مكتب محاماة يمثل رجلاً بولندياً وآخر ألمانياً يزعمان أنهما حددا مكان قطار محمل بالذهب والكنوز والأسلحة، ويطلبان نسبة 10 بالمائة من قيمة المفقودات.

بدء التنقيب:
وقالت “ماريكا توكارسكا” المسؤولة بالمجلس المحلي لمقاطعة “فالبرشيخ” لوكالة أنباء “رويترز”: المحامون والجيش والشرطة وفرقة الإطفاء يتعاملون مع هذا. لم يتم التنقيب بالمنطقة من قبل ونحن لا نعرف ما قد نجد”. وذكرت تقارير إخبارية محلية أن القطار كان مصفحاً ومملوكاً للجيش النازي الألماني “فيرماخت”.


النفق المغلق:
ونقل راديو وارسو عن إحدى الروايات المحلية أن القطار دخل نفقاً بالقرب من قلعة “تشونج” في إقليم “سيليزيا” السفلى الجبلي، ولم يظهر بعد ذلك. ووفق هذه النظرية؛ فإن هذا النفق أغلق لاحقاً وبقي موقعه طي النسيان منذ أمد بعيد. وبحسب ما يقول راديو وارسو فإن القطار الذي يبلغ طوله “150” متراً كان يحمل بنادق و”معدات صناعية” وجواهر وكنوزاً ثمينة أخرى. وقالت “توكارسكا”: إنها لا تملك أي تفاصيل بشأن موقع أو محتويات القطار المفقود، فيما يقول بعض المتشككين إنه لا يوجد دليل على أن هذا القطار له وجود من الأساس.



الباحثون عن الكنز:
ونقل راديو وارسو عن “يوانا لامبرسكا” التي قدمها باعتبارها خبيرة في تاريخ المنطقة؛ قولها: “عدد قليل يعد على أصابع اليد الواحدة بحث عن القطار ودمر خط السكة الحديد أثناء ذلك لكن لم يعثر على شيء أبداً”. وأضافت: “لكن الأسطورة خلبت الألباب”.



قطار الذهب:
واستخدمت القطارات بالفعل لنقل ما نهبه النازي إلى برلين مع تقدم قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة والقوات السوفيتية صوب العاصمة الألمانية من الغرب والشرق في شتاء وربيع 1945. وفيما يخص هذا القطار الذي أطلق عليه “قطار الذهب”؛ أرسلت قوات النازي 24 عربة شحن من “بودابست” باتجاه ألمانيا مملوءة بكنوز عائلية من بينها ذهب وفضة ولوحات قيمة صودرت من يهود مجريين بقيمة تصل إلى 200 مليون دولار. واعترض جنود أمريكيون القطار بحسب تحقيق أمريكي أجري لاحقاً أفاد بأنهم نالوا قسطاً من المنقولات.
سودافاكس

مدير وزارة المعادن : اتفاقنا مع الشركة الروسية سري والبشير منعنا من عقد مؤتمر صحفي



كشف مدير عام هيئة الأبحاث الجليوجية بوزارة المعادن ان اتفاقهم الاخير مع الشركة الروسية سري ولن يطّلع عليه اي شخص سوى المراجع العام جاء ذلك لدي حديثه لبرنامج الميدان الشرقي الذي تبثه قناة ام درمان وأماط يوسف السماني اللثام ان كل اتفاقيات الذهب تحاط بسياج من السرية وذلك بناءا على رغبة الشركات التي لا تريد ان تكشف عن تقاناتها المستخدمة في التنقيب واوضح السماني انهم متأكدون بنسبة لا تقل عن ال٩٠٪ للتقديرات التي اعلنتها الشركة الروسية والتي كانت قد قدرت احتياطي الذهب السوداني في موقعين بستة واربعين الف طن واكد السماني انهم استعانوا بمعايير أوربية وكذلك مركز أكاديمي روسي للتأكد من تقديرات الشركة الروسية والتي اعترف انها ليست متخصصة في انتاج الذهب ولكنها شركة مقتدرة وكانت احدى شركات القطاع العام ايام الاتحاد السوفيتي وبرر السماني تراجع وزارته عن عقد مؤتمر صحفي لتوضيح الحقائق بانهم تلقو اتصالا من رئاسة الجمهورية يؤكد ثقة الرئاسة في معلوماتهم وعدم الحاجة لمخاطبة الراي العام.

من جهة اخري اكد الدكتور السماني ان الشركة الروسية اشترت مصنعا لإنتاج الذهب بقيمة مئتين واربعين مليون يورو وسيتم شحنه عبر الطيران في الايام المقبلة والتي ستشهد ايضا وصول خبراء روس للسودان.
من ناحية اخرى شكك الدكتور محمد احمد صابون في الأرقام المعلنة عن احتياطات الذهب وقال أصبحنا أضحوكة في روسيا والأوساط المهتمة بتجارة الذهب وقال صابون دون حفريات عميقة على سطح الارض يصبح الامر مجرد تخمين وتنجيم واتفق مع الخبير صابون في ذات الرؤية الدكتور عبدالله كودي أستاذ الجليوجية بجامعة بحري .
الراكوبة

"الحوار الوطني" جهد فارغ، وأحابيل إسلاميين



صلاح شعيب

ما يزال المؤتمر الوطني يتخذ من عدم الجدية سبيلا للغش السياسي رغم التحديات المحيطة بالبلاد. إنه يستخدم نفس التكتيكات السياسية التي قادت إلى هذا التدهور المريع في حال المواطنين، والوطن، والحكومة نفسها. بدأت هذه التكتيكات الماكرة بمؤتمر الحوار الوطني الأول الذي انعقد قبل ربع قرن في ذات المكان الذي يشهد اليوم أكبر كذبة للالتفاف على الواقع حفاظا على السلطة الاستبدادية. في ذلك المؤتمر الأول كذب القادة الإسلاميون على الشخصيات التي قيل إنها تمثل قطاعات البلد، وتمت دعوتهم للخروج بروشتة لمعالجة القضايا التاريخية التي ورثها النظام الجديد. ولكن الحقيقة أن ذلك المؤتمر لم يكن سوى أنه غطاء، أو قناع لوجوه قادة الحكم الإسلاموي الذين ضنوا في كشف شخصياتهم، وأصولهم الفكرية. إذ كان المؤتمر قد انعقد كخطة متزامنة مع استراتيجية "السجن والقصر" لتغبيش الرؤية إزاء طبيعة ما يستبطنه النظام الجديد من نهج سياسي. فالذي اتضح لاحقا أن توصيات ذلك المؤتمر ذهبت أدراج الرياح، أو ربما ضحك الترابي عليها بليل ثم مزقها، ومن ثم وضع استراتيجية الحركة الإسلامية المتكاملة لإدارة شؤون البلاد. والنتيجة ماثلة بجلاء.

والحقيقة أنه ما مر عامان بعد انعقاد "مؤتمر الحوار الوطني" إلا وشهدت البلاد منذ تلك الفترة تطبيقا للمشروع الإسلاموي في مجالات السياسة، والتربية، والتعليم، والاقتصاد، والتجارة، والإعلام، والفن، وضبط حركة الناس في تعاملاتهم الاجتماعية. بدت التطبيقات في هذه المجالات انتقامية أكثر منها تطبيقات لرؤى رحيمة من الدين الإسلامي الحنيف. فعلى مستوى السياسة طبق الإسلاميون تضييقا مرا على الأحزاب، والصحافيين، والمثقفين، حتى ارتحلوا زرافات ووحدانا من البلاد. وعلى مستوى الاقتصاد أجهز الإسلاميون على موارد البلاد واستغلوها لمنافع ذاتية. وهرولوا لمواقع منشآت الدولة الاقتصادية التي تعاملوا معها كغنيمة حرب. ومن ثم تم التمكين المتناهي لكل كوادر الحركة الإسلامية في أي مجال استطاعوا أن يحيطوا به إحاطة المعصم بالسوار. وعلى مستوى الدين فقد فارقوا كل القيم التي أتى بها الكتاب، ونهج السنة، لينكلوا بالمعارضين في بيوت الأشباح، ويقذفوا بهم خارج مواقع عملهم في الخدمة المدنية. وعلى مستوى الفن طبقوا سياسة نتنة لتخريبه لا تطويره. وانتهت سياستهم في مجالات الإبداع إلى جلد الفنانين، وتعطيل كل عامل مساعد للازدهار الثقافي. وفي مجال التجارة سيطروا على مناحيها الداخلية ثم احتكروا التصدير والاستيراد عبر شركات كبرى أمتلكها إسلاميون أبناء فقراء. وبالنسبة للعطاءات الحكومية فصارت تتم في دوائر كوادرهم التي اغتنت بالمال الحرام، ولم يتوفر مجال لأحد من المستثمرين السودانيين لمنافستهم. والحال هكذا انتهت تلك السياسة التجارية، والاقتصادية، إلى تكوين إسلاميي الدولة شركات طفيلية تمتص دماء الشعب. ولما سيطروا على كل هذه المناحي انتهوا إلى فساد عام يطوق كل مجال عام وخاص في البلاد. ولعله الفساد الذي قاد إلى الفشل في توفير أبسط متطلبات الحياة من طعام، وماء، وكهرباء، وأمن، إلخ. 

والآن بعد أن ضمن المؤتمر الوطني الانفراد بالانتخابات المزورة يتفضل للناس بإقامة مؤتمر مخادع، هدفه الأساس لا إنقاذ واقع البلاد وإنما إنقاذ السلطة من فشلها، واستيعاب المعارضين فيها. والسؤال هو كيف تكون لمثل هذا المؤتمر، حتى لو خلصنا إلى صدقه، فائدة في ظل عدم وجود حرية في أجهزة الإعلام للتدوال بشأن أوراقه، وكذلك في ظل محاصرة الأحزاب المعارضة، وجلد كوادرها، وكذلك في ظل غياب المؤثرين في الوسط السياسي من شخصيات وطنية، حزبية أو مستقلة، ومعتقلين سياسيين، بعضهم معرض للحكم بالإعدام.؟

لقد بح صوت القوى السياسية ـ الحريصة على الحل السلمي الجاد ـ لطول أمد المناداة بتهيئة البيئة لحوار كهذا منذ اليوم الذي شهدنا فيها أحابيل خطاب الوثبة، والذي لم يفهم معظم الناس فحواه نسبة للغة الغامضة التي صيغ بها. ولكن الحقيقة أن خطاب الوثبة كان مفهوما فقط لإسلاميي الحكم والمعارضة. فهو في الأصل "محاولة تقية" للالتفاف على فشل أسلمة البلاد، وقصد به أن يكون تخديرا ساري المفعول حتى موعد الانتخابات. وللأسف فقد نجح المؤتمر الوطني في توظيف أحزاب، وقيادات وطنية، لها تجربة سياسية طويلة، لتدشين أكذوبة الحوار الوطني مثلما شاهدنا صور الحاضرين في ذلك المؤتمر الذي شارك فيه الواعي وغير الواعي بفحوى وثبة السلطان المخادعة.

وما يدل على أن الوثبة كانت استثمارا في الغش أن المؤتمر الوطني شرع بعد انقضاء جلسة الخطاب المتوثب في تطبيق سياسة أمنية شرسة تجاه الأحزاب، والناشطين، وطلاب الجامعات. فقد أُعتقل زعيم حزب الأمة القومي، الصادق المهدي، ورئيس هيئة الإجماع الوطني فاروق أبو عيسى، والدكتور أمين مكي مدني، وفرح عقار، وإبراهيم الشيخ رئيس حزب المؤتمر الوطني. وكانت هناك غيرها من الاعتقالات التي طالت عددا من أقطاب المعارضة، ومنظمات المجتمع المدني، والشخصيات المستقلة. وعلى مستوى الساحة الطلابية شرع جهاز الأمن، مدعوما بطلاب المؤتمر الوطني، بالتضييق على الطلاب في بيئة الجامعات والمعاهد العليا مخافة من انطلاق شرارة الثورة. وكذلك أطلقت الحكومة حملة لتنفيذ حملات عسكرية نفذتها قوات الجنجويد بقيادة حميدتي ضد الحركات المسلحة التي دعيت للحوار بضمانات لم تكن واضحة، وصادقة، وعملية. ولم تقف سياسة الحرب ضد كل المكونات السودانية المعارضة، فأجهزة الأمن قادت أكبر حملة ضد الصحافة والصحافيين، وقامت بإغلاق عدد من الصحف لفترة من الوقت، وإيقاف توزيعها بعد طباعتها. وقد تم في يوم واحد إيقاف توزيع أكثر من أربعة عشر صحيفة بعد طباعتها، فيما تواصل مسلسل إهانة الصحافيين، والصحافيات، عبر الاستدعاء اليومي لمكاتب الأمن دون توجيه تهم واضحة إليهم. والأكثر من ذلك ابتدع جهاز الأمن ظاهرة ابتزاز ناشطي السياسة والمجتمع المدني، وذلك عبر مؤتمرات صحفية وهمية ليعلن من خلالها اعتذارات مصنوعة لهم بهدف التشكيك في مصداقيتهم. باختصار قرر المؤتمر الوطني أن لا صوت يعلو فوق صوت الرصاص، والقمع، والاعتقال، والقتل. وبالتالي تحولت وثبة الحوار إلى وثبة بالحراب، والسيخ، ضد كل من تسول له نفسه تقديم وجهات نظر متمايزة للخروج بالبلاد من مأساتها التي تكاد تورد المواطنين المطحونين بالغلاء موارد التهلكة. 

إن مواطني السودان عانوا كثيرا من فساد ذمم النخبة الإسلاموية الحاكمة التي لم تراع للظروف الحرجة التي أدخلوا فيها البلاد، والتي تتطلب صدقا ملموسا للخروج من نفقات الأزمات الكثيرة المتناسلة يوما إثر يوم. فالحوار الحقيقي التي تتوفر شروطه هو رغبة كل سوداني حادب على معالجة هذه الأزمات إن كان يقلل من مآسي الحرب التي أثرت على كل مواطن. وإذا كان من الممكن للحوار أن يقلل من هذا الرهق في استقرار البلاد فهو أنجع وسيلة لإيقاف إهدار الموارد في قتال السودانيين بعضهم بعضا. ولكن هذا النوع من أنظمة الاستبداد غير قادر على تهيئة المناخ الصالح لتداول شرفاء البلاد بفكرهم، وصواب ورجاحة عقلهم السياسي حول ما ينبغي أن يستتبع حالة الدمار الوطني. فالمشكلة الأساسية التي تستبعد وجود حوار حقيقي يتطلع له المواطنون والمعارضون على حد سواء هو اعتماد نظام الحكم على الخديعة السياسية التي توفر له الزمن للاستمرار في السلطة، مع العمل على ضرب القوى المعارضة السلمية والمسلحة ببعضها بعضا. وهذه الاستراتيجية قد جربها النظام وحققت له كل هذا التحكم السياسي الفاشل على المشهد الوطني لمدى ربع قرن. فضلا عن ذلك فإن إسلاميي الحكم أدركوا نقاط ضعف النخبة التي لا تنتمي إليهم، والذين دائما ما يهرولون لمثل هذه المؤتمرات حتى يجنوا ثمار الاستيعاب داخل السلطة. وإذا كان شخص في مستوى تعليم الدكتور كمال شداد قد رهن كل وعيه للاقتراب من السلطة لتحقيق تطلعاته الشخصية في مقابل تزيين صورة الباطل، فكيف يدرك مكر النظام أولئك الذين لم يَدرسوا الفسلفة ويُدرسوها أيضا، ويشرفوا على رسائل الدكتوراة في الفلسفة كما يفعل رئيس قسم الفلسلفة بجامعة الخرطوم؟. وللأسف جاء إلى الحلبة الصورية الدكتور يوسف فضل كلاعب جديد في لعبة المؤتمر الوطني ليشهد على زور الحوار، وللأسف هو المؤرخ الذي لم يسعفه علمه في رصد تواريخ الخداع الإسلاموي السوداني؟ ألم أقل لكم أن ما ضر السودان فئة أكثر من نخبتها المثقفة.!.

إن المؤتمر الوطني استمرأ سياسة تقديم من يسميهم شخصيات وطنية في الواجهة على أن يدير العمل من خلف الكواليس أولئك الإسلاميين الذين يصيغون البيانات الختامية وهم الذين يمكن أن يطبقوها أو لا يطبقوها. وبالتالي وجد نظام الحكم ضالته في هذه النخبة الجاهزة للقيام بدور الشخصية المستقلة حتى تكتمل حلقات الخداع الماكر، والسخيف، والنتن. وبهذه الطريقة كانت كل مؤتمرات المؤتمر الوطني محاولة لتزييف معنى الحوار، وإفراغه من مضامينه، على أن ينتهي بانتهاء مراسم الختام ثم تعود السياسة الأمنية لتسيطر على واقع البلاد. وبهذه الطريقة تظل المشاكل الموروثة بلا حل، وتتصاعد في معطياتها السالبة على حياة المواطنين. بل ستزداد حدة الاستقطاب السياسي والحربي في البلاد بينما تظل النخبة الإسلامية مستمتعة بحياتها ومستقيلة من واجاباتها في تحقيق السلام، والاستقرار، والأمن. إن للحوار الحقيقي شروط معلومة، ومقتضيات أساسية، وبيئة مغايرة لما هو حادث في البلاد. ولذلك يجب احترام عقلية المواطنين ونخبتهم الصادقة بدلا من أن يصبح الحوار الوطني وسيلة لخداع الواعيين وغير الواعيين بتفكير السلطة الحاكمة. ونعتقد أن حوارا لا يضم قوى الإجماع الوطني، وحملة السلاح، وناشطي منظمات المجتمع الوطني، والشخصيات المستقلة في الداخل والخارج، لن يفضي إلا إلى مضيعة الوقت في هذا الوضع العصيب الذي يحاصر كل السودانيين. ونخشى أن يكون هدف هذا الحوار الكاذب هو توظيف بعض القوى السياسية عبر المداولات الصورية..بينما ينتهي الأمر إلى توحيد جهود الحزبيين الإسلاميين لمزيد من الاستئثار بالسلطة.

salshua7@hotmail.com  

الراكوبة

كيف تتصفح فيس بوك دون إنترنت؟


تصفح «فيس بوك» أصبح من العادات اليومية الأساسية التي نقوم بها طوال الوقت، وفى أي مكان، خاصة إذا كان لديك فراغ وترغب في تمضية الوقت.
لكن في بعض الأوقات لا يكون هناك رصيد كاف أو واي فاي من أجل فتح صفحتك على «فيس بوك»، لذا رصدت صحيفة«فيتو» 3 طرق لفتح «فيس بوك» دون إنترنت:
1 – تطبيق internet.org
وهو تطبيق أطلقته شركة فيس بوك من أجل زيادة انتشار فيس بوك واستخدامه حتى في الأماكن النائية، ويعتبر تطبيق internet.org جزءا من مشروع الإنترنت المجاني الذي تسعى فيس بوك إلى تنفيذه ونشره في العالم كله، لا يقوم هذا التطبيق بتشغيل فيس بوك فقط، وإنما يقوم أيضا بتشغيل ويكيبيديا ومحرك البحث جوجل، التطبيق ما زال تحت التطوير، ولم يعمل في كل الدول.
ويمكنك تحميل التطبيق عبر الرابط التالي، اضغط هنا.
2- تطبيق facebook lite
يقوم هذا التطبيق أيضا بفتح فيس بوك أيضا حتى مع عدم وجود رصيد كبير، ويتميز بأنه تطبيق صغير يستخدم أقل قدر من البيانات لفتح موقع فيس بوك في أي وقت وفى أي مكان.
ويمكنك تحميل التطبيق عبر الرابط التالي، اضغط هنا.
3 – تطبيق EasyoVPN
يقوم هذا التطبيق بفتح عدة سيرفرات إنترنت وتستطيع الاختيار من أحدها لفتح وتصفح مواقع الإنترنت وفيس بوك بسهولة، حتى إن لم يكن لديك رصيد، كل ما عليك فعله هو تثبيت التطبيق وفتحه، واختيار أي شبكة تريدها، ثم الضغط على connect، وبذلك تستطيع تصفح فيس بوك مجانا.
البيان

تدفقات كبيرة لمواطني دولة الجنوب بغرب كردفان



كشفت مفوضية العون الإنساني عن تدفقات كبيرة لمواطني دولة جنوب السودان إلى ولاية غرب كردفان، ولفتت إلى أن فرق العمل بدأت في المسوحات اللازمة للإحصاء ومعرفة اعدادهم والخدمات التي يمكن أن تقدم لهم .
وأشار مفوض العون الإنساني أحمد محمد آدم لـ (المركز السوداني للخدمات الصحفية) أمس، إلى استقرار أوضاع مواطني دولة جنوب السودان في السودان، وأبان أن أعدادهم المتزايدة تتطلب مزيداً من الدعم الخارجي للحكومة حتى تتمكن من الوفاء بالخدمات الأساسية لهم، ونوه لضرورة حدوث توافق بدولة الجنوب حتى تتوقف تلك التدفقات.
وكشف آدم عن عودة كبيرة للسودانيين من جنوب السودان، من الذين تأثروا بالحرب، خاصة في ولايات سنار والنيل الأبيض والنيل الأزرق، حيث تجري الترتيبات لتقديم الخدمات لهم بالتنسيق مع الجهات المختصة.

الجريدة

النص الكامل لمذكرة المجتمع المدني المرفوعة لآمبيكي حول قضايا السلام والإستقرار والتحول الديمقراطي


الرئيس السابق لجنوب أفريقيا، رئيس الآلية الأفريقية رفيعة المستوى، ثامبو إمبيكي

السادة أعضاء الآلية الأفريقية رفيعة المستوى

صورة الى: السيدة رئيس مفوضية الإتحاد الأفريقي، الدكتورة إنكوسازانا دلامني زوما

 أعضاء مجلس السلم والأمن الإفريقي

19 اغسطس 2015

 الموضوع:  الإجتماعات والمشاورات الجارية للآلية الإفريقية حول قضايا السلام والإستقرار والتحول الديمقراطي

 ظللنا نتابع، نحن الموقعين والموقعات أدناه من قوى المجتمع المدني السوداني، مساعي الآلية الإفريقية رفيعة المستوى بقيادة الرئيس ثامبو إمبيكي، خاصة نتائج إجتماعاتها الإسبوع الماضي مع الحكومة السودانية، وإعلانها للقاء مع قوى نداء السودان خلال الإسبوع القادم بالعاصمة الإثيوبية. ويهمنا في هذا السياق، وبهذه الرسالة التأكيد على أهمية إيصال صوتنا ومواصلة مشاوراتنا السابقة مع الآلية الإفريقية حول أدوارها في قضايا السلام العادل والتحول الديمقراطي في السودان.

بهذه الرسالة، نحن الموقعين والموقعات أدناه، نضع على عاتق إجتماعاتكم الجارية مع الاطراف السودانية والإقليمية والدولية، خاصة مجلس السلم والأمن الإفريقي صاحب الإختصاص في قرار تشكيل الآلية الأفريقية رفيعة المستوى، نضع على عاتقكم مسؤولية تطوير عمل الآلية، وبما يمكنها من العمل مع القوى السياسية والمدنية السودانية في التصدي ومعالجة المآسي الإنسانية لملايين المواطنين السودانين(ات)، ومعالجة أزمات الحكم العميقة عبر عملية دستورية ديمقراطية تشمل جميع السودانين(ات)، وبما يحقق السلام الشامل والعادل ويفتح الطريق أمام تحول ديمقراطي حقيقي.

 كما تاتي رسالتنا لكم هذه في لحظة وتوقيت نراه حاسما، حيث بلغت الآلية الإفريقية رفيعة المستوى، في قناعتنا، الى طريق مسدود لا عودة منه، ولا مجال للمزيد من إهدار الوقت في ظل التعنت والإنتهاكات المستمرة للحكومة لتحركات ومواقف وقرارات الآلية الإفريقية والإتحاد الإفريقي الأخرى ذات الصلة، ومنها إنتهاكات مقررات مجلس الأمن والسلم الإفريقي (456). ولعل إجتماعات الرئيس ثامبو إمبيكي مع الرئيس البشير الاخيرة خير دليل لوصول الآلية الإفريقية بوضعها الراهن الى نقطة اللاعودة بعد رفض البشير الواضح، والمتكرر، لأي دور محوري لها برفضه للإجتماع التحضيري، وإعلانه لبدء " الحوار بمن حضر"، وإصراره على وثيقة الدوحة لحل أزمة دارفور بالرغم من فشلها الواضح في إنعدام الأمن وتزايد موجات النزوح، هذا إضافة لإصراره على التفاوض الجزئي مع الحركة الشعبية لتحرير السودان وفقط حول وقف الحرب النهائي، دون معالجة القضايا الإنسانية أو الحل الشامل الذي وصلته كافة القوى السياسية والمدنية، ممثلة في قوى تحالف نداء السودان، والذي على النقيض من الحكومة السودانية قد أبدى تعاونا وإستجابة كاملة في التعامل مع الآلية الإفريقية رفيعة المستوى.

 إننا في قوى المجتمع المدني السوداني، وبناءا على هذه الخلفية، نتوقع ان تتضمن نتائج إجتماعاتكم ومشاوراتكم الجارية إتخاذ حزمة من القرارات المصيرية، تضم وفقا تجاربنا وقناعتنا القضايا الرئيسية الثلاث التالية:

 أولاً: تطوير فاعلية وأداء الآلية الإفريقية رفيعة المستوى:

 لقد مر على الآلية الأفريقية رفيعة المستوى نحو ست سنوات منذ إعادة تأسيسها في إكتوبر 2009 بعد رفع من مجال إختصاصها، ليشمل تنفيذ توصيات الآلية المعنية بدارفور حينها والمتبناة من قبل قمة الرؤساء الأفارقة في ابوجا، وبمشاركة وموافقة الحكومة السودانية. إلا أنه، وعلى مدى سبع سنوات من عمل الآلية، ظلت الحكومة السودانية وحزبها الحاكم ترفض و/ أو تتحايل على التعامل البناءة وتنفيذ نتائج عمل الآلية رفيعة المستوى، بداية بتماطل الحكومة السودانية في تنفيذ توصياتها حول دارفور، حتي لقاء الآلية الاخير مع الرئيس البشير ورفضه لأي دور محوري لها في أزمات السودان. وفي المقابل، نرى نحن في قوى المجتمع المدني السوداني، نرى بأن الآلية الإفريقية رفيعة المستوى قد تيسر لها من الزمن والموارد الكافية لدعم السودانيين في معالجة أزماتهم العميقة، إلا أن ذلك الزمن والموارد لم ينعكاسا في تحسن الواقع المذري للحروب والقهر السياسي، كما لم يتم ترجمته عبر الفرص التي اتيحت للآلية الأفريقية عبر ممارسة الضغوط المطلوبة لتحقيق أهدافها، ومن ثم الأهداف التي يتوق لها الشعب السوداني في السلام العادل والإستقرار والتحول الديمقراطي، والمساهمة في تحقيق الأمن والسلم الإقليمي والدولي.

 إننا في القوى المدنية السودانية، وفي سياق المشاورات الحالية التي تقوم بها الآلية الإفريقية، نعتقد ان اللحظة قد حانت لأن ترتفع وتستجيب لمقدار وطول أمد الأزمات التي يعانيها السودان والسودانيين(ات) وذلك بأن تطور من قدراتها، خاصة في الفعل والتفاعل مع القضايا مجال إختصاصها، وأن تضم إلى هياكلها وهيئاتها الداخلية فاعلين وشركاء إضافيين، وفي قلب العمل الإستشاري والتنفيذي اليومي لها، لكي يمنحون الآلية الإفريقية ما هو مفقود من قوة ممارسة الضغوط والتأثير في إنفاذ القرارات، وذلك بأن تضيف شركاء للآلية من عدد من البلدان المجاورة للسودان، والدول الإفريقية ذات الصلة والوزن، والبلدان الأوربية المعنية بالسودان، بالإضافة الى تمثيل الهيئات الإقليمية والمنظمات الدولية مثل الإتحاد الأوربي والترويكا والأمم المتحدة.

 ثانياً: المآسي الإنسانية:

 تدركون الأوضاع الإنسانية المذرية والمتدهورة في السودان، والتي ظل يعايشها مواطنيّ دارفور منذ إثنتا عشر عاما، وتجاوزت معاناة مواطنيّ جنوب كردفان/ جبال النوبة والنيل الأزرق عامها الرابع. ويشمل ضحايا الحروب والنزاعات في السودان، إضافة لمئات الألاف ممن قتلوا بسبب الحرب والعنف، يشمل الملايين من النازحين، واللاجئين في معسكرات اللجوء في دول جنوب السودان وتشاد واثيوبيا، وغيرهم من المبعثرين حول مدن العالم ( بعد ان تعرضوا للتشريد والإقتلاع من الجذور، وتدمير المساكن والمرافق الطبية والمدارس والمساجد والكنائس والمزارع، وتدهور أوضاع الغذاء والدواء والماوى والماء النظيف، ومنع عنهم الغوث الإنساني). إن هؤلاء الملايين من الضحايا السودانيين من المدنيين هم(ن) ظلوا يتعرضون لأكثر من عقد من الزمن للهجوم والقصف الجوي المستمر من قبل القوات الحكومية ومليشياتها.

 إننا في القوى المدنية السودانية ، لا نزال عند موقفنا الداعم لمقررات إجتماع مجلس السلم والأمن الافريقي والخاصة بمعالجة الأزمات الإنسانية. ونرى بأن الآلية الأفريقية رفيعة المستوى بصيغة الشركاء الإضافيين المقترحة أعلاه في مقدورها وضع أجندة إنسانية جديدة، تضع الأولوية لمعالجة تلك المآسي ومنع تكرارها، بما فيها تثبيت مبادئ العدالة والمحاسبة، على ان تبداء بممارسة الضغوط القوية من أجل الوقف الشامل للعدائيات، وفي مقدمتها حماية المدنيين بوقف الهجمات العسكرية والقصف الجوي الحكومي في كافة مناطق الحروب من دارفور، إلى النيل الأزرق وجنوب كردفان/ جبال النوبة، ونزع اسلحة المليشيات، ومن ثم الإتفاق على فتح المسارات الآمنة لإيصال الغوث الإنساني.  

 ثالثاً: الإستقرار والتحول الديمقراطي:

 نشدد نحن في القوى المدنية السودانية من الموقعين والموقعات على هذه الرسالة بعدم جدوى وفشل منهج المفاوضات والإتفاقات الثنائية بين الحكومة السودانية وحزبها الحاكم من جانب، وأياً من الحركات السياسية المسلحة من جانب أخر. كما نؤكد عن قناعتنا وموقفنا الرافض لعملية الحوار الوطني الخاصة بحزب المؤتمر الوطني، والمعروفة بــــــــ" الحوار بمن حضر" والمستمرة لأكثر من عام حتي الأن. فكلا المنهجين أوالعمليتين لن تحققان سلام شامل وعادل ولن تحدثا تغيير ديمقراطي ينشده السودانيين، بل يحققان فقط أهواء ومصالح الحزب الحاكم. إننا في القوى المدنية نقف بشدة وراء كل ما من شأنه الإعلاء من حتمية الحل الشامل الواحد والنهائي لأزمات السودان المتعددة; من حروب أهلية وقهر سياسي وإنهيار إقتصادي وأزمات عميقة للحكم.

 إننا في القوى المدنية السودانية، نرى أهمية قيام الآلية الإفريقية بتعبئة جهودها ومقدراتها السياسية والدبلوماسية، مستفيدة من صيغة شركاء أو إضافات الآلية الإفريقية المقترحة أعلاه، وان تعمل على إستصدار قرار إقليمي ودولي جديد، جوهرة تضمين الشركاء أو الفاعلين الإضافيين لعمل الآلية الإفريقية وتحديد عملية سياسية جديدة واحدة، قادرة عبر آليات الوساطة على: (1) ممارسة الضغوط المطلوبة لتنفيذ متطلبات بناء الثقة وشروط البيئة الملائمة سياسيا وامنيا، (2) وقف العدائيات الشامل لحل الأزمات الإنسانية، (3)  تحديد مسارات وخاطة طريق لعملية دستورية جديدة بما فيها الشروع في الترتيبات الدستورية المطلوبة، (4) ووضع آليات لمعالجة القضايا الخاصة بمناطق الحروب والنزاعات، و(5) الإتفاق على الآلية التنفيذية والفترة الإنتقالية لتلكم العملية السياسية الجديدة من أجل بلوغ السلام العادل والشامل والإستقرار والتغيير الديمقراطي.

 في الختام، نحن في قوى المجتمع المدني السوداني من الموقعين والموقعات على هذه الرسالة، سبق وأن إلتقينا وخاطبنا الآلية الأفريقية، مجتمعين كقوى مدنية كما هو الحال في هذه الرسالة وفي رسالتنا السابقة في 10 مارس 2014، أو منفردين كمنظمات ومبادرات مجتمع مدني مثل المراسلات واللقاءات مع مبادرة المجتمع المدني وهيئة محامي دارفور والمجموعة السودانية للديمقراطية أولاً. ونرحب في هذا السياق بمواصلة الحوار مع الآلية، ونعلن عن إستعداد وفد منا للحضور وإشراك الآلية الأفريقية رفيعة المستوى، عبر أي صيغة تراها الآلية، في توضيح وإيصال وجهات نظرنا التفصيلية حول ما تضمنه خطابنا هذا.

 

للإتصال:

دكتور أمين مكي مدني، رئيس مبادرة المجتمع المدني

مولانا محمد عبدالله الدومة، رئيس هيئة محامي دارفور

دكتور سليمان بلدو، مدير المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً

  الموقعين والموقعات:

 1  امين مكي مدمي رئيس مبادرة المجتمع المدن 
2 محمد عبدالله الدومة  رئيس هيئة محامي دارفور .

3 سليمان على بلدو  مدير المجموعة السودانية للديمقراطية أولا ،
4 أندودو ادم النيل المطران وأسقف ابرشية كادوقلي .

5  عائشة خليل الكارب قيادية في المجتمع المدني السودان 
 6 خوجلي بشير، مدير منظمة شباب الفونج للتنمية 
7   الحاج وراق رئيس تحرير صحيفة حريات الالكترونية 
 8  كندوما كوندي اقيدا، مديرة منظمة سافنا للعدالة وتمكين النساء بجبال النوبة 
 9. بابكر احمد الحسن، تحالف المهنيين السودانيين 
10  على عسكوري تحالف المتأثرين د
11 فيصل الباقر، صحفيون لحقوق الانسان جهر
 12  ادم ابكر عيسى  ، مدير مركز سيقرا لحقوق النسان بدارفور 
 13 احمد ابوسن، باحث في قضايا التنمية والمجتمع المدني 
14  رشا  عوض  ، رئيسة تحرير صحيفة التغيير اللكتروني
15.    نجوى موسى كندة مديرة منظمة جبال النوبةللتنمية و أالإغاثة وإعادة التعمير 
 16  جمال على التوم محام وباحث في حقوق الانسان 
17  حسين سعد صحفي وناشط بتحالف مزارعي الجزيرة والمناقل
 18  اشرقة احمد خميس منظمة تنمية المراة بالنيل الازرق 
19  محمد بدوي محمد المركز الفريقي لدراسات السلام والعدالة 
20  منتصر ناصر ورن الشبكة الوطنية لحقوق النسان بكاودا
21 شمس الدين ضوالبيت   مدير مشروع الفكر الديمقراطي وقراءة من اجل التغيير ،
22 سليمان عثمان حامد، مدير مركز النيل  الازرق لحقوق الانسان والسلام
23 وضاح تابر، تحالف منظمات المجتمع المدني العربية من اجل السودان 
 24  سوسن حسن الشوية، قيادية في المجتمع المدني 
 25  دولة حسين كودي، منظمة كاكا لتمكين النساء والتنمية 
26  ابراهيم يسن رئيس مفوضية حماية المدنيين بالنيل الزر
27 الفاضل سعيد  سنهوري  منظمة مراقبي حقوق النسان بجبال النوبة/ جنوب كردفان
28  محمد اسحق عبدالشافع  رابطة طلاب دارفور ، قيادي شبابي 
29  المرصد السوداني لحقوق النسا ، نبيل اديب عبدالله
30   مصطفي سري سليمان ، صحفي
31 حامد ادريس سليمان قيادي بجبهة شرق السودان
32 صالح عمار، صحفي
33علي محمد عجب، محام وباحث في قضايا القانون الدولي لحقوق النسا
34 القس لوكا بولس كوكو، قسيس الكنيسة الإسقفية بكادقلي
35.الفاضل النور قيادي في منظمات المجتمع المدني 
36  صبري الشريف مركز الديمقراطية والسلاه
37 أديب يوسف، المركز العالمي للسلام والمصالحة 
38 اوجور ابا ، منظمة شركاء من أجل الحقوق
 39 صوميل ساسا  ، مسؤول العلام بمركز النيل الازرق
40 ماجد معالي، برنامج  المدافعين عن حقوق الإنسان
41 اسماء محمود، مركز الأستاذ محمود محمد طه 
42  د معاوية شداد  كونفيدرالية منظمات المجتمع المدن 
43 مها الزين، منبر النساء السودانيات 
44 امينه محمود، منبر النساء السودانيات

مقتل (3) رميا برصاص المليشيات وجرح (2) وفقدان (7) قرب قريضة

قتل ثلاثة أشخاص رمياً بالرصاص وجرح شخصان وفقد سبعة آخرين عندما فتحت مليشيات النار على عربة بوكس كانت فى طريقها من نيالا إلى قريضة بجنوب دارفور. وأكد مواطن لـ”راديو دبنقا” من قريضة أن الحادث وقع بمنطقة دونكي حدوب 10 كيلو متر جنوب قريضة مساء يوم الأربعاء أثناء قيام ستة من أفراد المليشيات كانوا على ظهور الخيول بفتح النار على عربة بوكس ما أدى الى مقتل ثلاثة أشخاص وهم محمد عمر سعيد، أحمد محمد عبد الجبار، الرضي أحمد ضو البيت وجرح اثنين وهما محمد سليمان، ومصطفي إسحق بينما فقد سبعة آخرون.

وكانت قريضة شهدت حادثا مماثلا الأسبوع الماضي عندما نصبت مجموعة من المليشيات كميناً لعربة كانت فى طريقها من أم القرى إلى قريضة بجنوب دارفور ما أدى إلى مقتل إمرأة وإصابة أربعة آخرين بجروح وفقدان عشرة أشخاص. وناشد مواطن من قريضة عبر راديو دبنقا السلطات الامنية بالعمل على السيطرة على المليشيات التى تروع المواطنين والقبض على الجناة وتقديمهم للعدالة.

راديو دبنقا

قوى الإجماع الوطني ترفض المشاركة في لقاء اديس ابابا التشاوري المنعقد اليوم


أعلنت قوى الاجماع الوطني إنها لن تشارك في اللقاء الذي دعا له أمبيكي في العاصمة الإثيوبية اديس ابابا اليوم الجمعة. واتهم المهندس صديق يوسف القيادي بتحالف قوى الاجماع الوطني في مقابلة مع راديو دبنقا عبر برنامج ملفات سودانية يذاع اليوم الجمعة المجتمع الدولي ورئيس الآلية الأفريقية تابو مبيكي بالعمل على إحداث انقسامات في أوساط قوى المعارضة السودانية. واستشهد على ذلك بأن الدعوة لاجتماع أديس ابابا لم تشمل كل مقومات قوى نداء السودان و استثنت قوى الإجماع الوطني وحركة تحرير السودان قيادة عبد الواحد النور.

وحول الشروط الواجب توفرها للمشاركة في لقاءات مستقبلية مع الآلية الافريقية برئاسة امبيكي ربط صديق يوسف مشاركة المعارضة في مثل هذه الاجتماعات مستقبلا بتوجيه الدعوة لكل مكونات قوى نداء السودان وأن ترفق معها الأجندة التي سيناقشها الاجتماع حتى تتمكن مكونات المعارضة من توحيد وجهة نظرها بشأنها قبل المشاركة في أي اجتماع.

وفي ذات الموضوع قدمت قيادات من المجتمع المدني السودانى مذكرة لرئيس الآلية الافريقية رفيعة المستوى ثابو إمبيكي تحمل رأيها في الاجتماعات والمشاورات الجارية للآلية الأفريقية حول قضايا السلام والاستقرار والتحول الديمقراطي. وقالت المذكرة المسلمة لامبيكي والتي وقع عليها (45) شخصا إنها تتوقع أن تتضمن نتائج الاجتماعات والمشاورات الجارية اتخاذ حزمة من القرارات المصيرية، تضم ثلاث قضايا رئيسية في مقدمتها تطوير فعالية وأداء الآلية الأفريقية رفيعة المستوى، هذا الى جانب قضايا المآسي الإنسانية للحروب والإستقرار والتحول الديمقراطي في البلاد.

وطالبت المذكرة من الآلية الأفريقية رفيعة المستوى وضع أجندة إنسانية وحقوقية جديدة، تضع الأولوية لمعالجة تلك المآسي ومنع تكرارها، بما فيها تثبيت مبادئ العدالة والمحاسبة، على أن تبدأ بممارسة الضغوط القوية من أجل الوقف الشامل للعدائيات وفي مقدمتها حماية المدنيين بوقف الهجمات العسكرية والقصف الجوي الحكومي في كافة مناطق الحروب من دارفور إلى النيل الأزرق وجنوب كردفان/ جبال النوبة، هذا الى جانب نزع أسلحة المليشيات، ومن ثم الإتفاق على فتح المسارات الآمنة لإيصال الغوث الإنساني.

يذكر أن من أبرز الموقعين على المذكرة الدكتور امين مكي مدني رئيس مبادرة المجتمع المدني ، سليمان بلدو عن المجموعة السودانية أولا، محمد عبدالله الدومة رئيس هيئة محامي دارفور ،أندودو ادم النيل، المطران وأسقف ابرشية كادوقلي، عائشة خليل الكارب، قيادية في المجتمع المدني السوداني والحاج وراق رئيس تحرير صحيفة حريات الالكترونية المستقلة.

راديو دبنقا

الحزب الشيوعي يحذر من فجوة غذائية قادمة وهيئة النازحين تناشد

توقع الحزب الشيوعي  حدوث فجوة غذائية  هذا الموسم بسبب تأخر دخول الخريف  وسوء الإعداد والتحضير في المشاريع المروية بالبلاد مما أدى لخروج محاصيل أساسية مثل السمسم وعباد الشمس  والفول السوداني من دورة هذا الموسم. 

وقال محمد مختار الخطيب  سكرتير الحزب الشيوعي إن الفجوة الغذائية متوقعة هذا العام في حال لم تمتد فترة الخريف  وتسهم الأمطار بالصورة التي تؤدى الى تأسيس محصول صحيح. وأشار الخطيب إلى الأزمات الأخرى التي تواجه القطاع المروي المتمثل في سوء الإعداد والتحضير وعدم توفر الجازولين، هذا إلى جانب عدم صيانة القنوات والترع بالأضافة إلى أن بنيات الري بهذه المشاريع المروية غير مكتملة.

وفي دارفور تنبأت هيئة النازحين واللاجئين بتوقعات مماثلة بفشل الموسم الزراعي في الاقليم نتجية لتأخر دخول فصل الخريف. وقال حسين أبوالشراتي الناطق الرسمي باسم هيئة النازحين واللاجئين لـ”راديو دبنقا” إن الهيئة تتوقع الأخطر بعد الخريف إما الغلاء الشديد أو الجفاف.  

وقال ابوالشراتي إن عدم وجود سلام شامل مع أمن واستقرار في البلاد وعدم وجود المنظمات الإنسانية الكافية وامتناع المانحين والخيرين عن تقديم الدعم لأنشطة المنظمات المغيثة للمنكوبين يجعل من الوضع أشد خطورة. ودعا أبو الشراتي الأمم المتحدة والمانحين للاستيقاظ  والتحرك لمواجهة الموقف الحرج.  ودعا أبو الشراتي كذلك الولاة وبعثة اليوناميد للعمل على حماية النازحين والمزارعين الذين يجاهدون للحصول على محصول هذا الموسم.

راديو دبنقا

مواطن يشرع في اشعال النار على نفسه امام وزارة العدل


شرع مواطن في إشعال النار على نفسه أمام وزارة العدل بسبب الظلم الذي تعرض له من السلطات الحكومية. وحسب جريدة (السوداني) فأن الرجل حضر إلى الخرطوم لمعرفة نتيجة استئناف تقدم به لوزارة العدل يتعلق بقطعة أرض تخصه بمدينة الدامر كان يستخدمها كمصنع لتصنيع الطوب البلوك إلا أن السلطات الحكومية صادرتها منه، وتفاجأ عند حضوره بأن طلب الاستئناف الذي تقدم به قد تم رفضه.

وقام الرجل بإحضار جالون به كمية من الوقود صبها على نفسه إلا أنه تم توقيفه قبل أن يشعل النار على جسده. وذكرت الصحيفة أنه تم اقتياده إلى قسم شرطة الخرطوم شمال حيث تم توقيفه بتهمة الشروع في الانتحار فيما لم تتحرك السلطات الحكومية للنظر فى مظلمته  .


الرئاسة في جنوب السودان تتعهد بفتح تحقيق في مقتل صحفي

قالت رئاسة الجمهورية في جنوب السودان إنها ستفتح تحقيقا لكشف ملابسات إغتيال الصحفي بيتر راموي، مساء الأربعاء الماضي بجوبا.
JPEG - 17.8 كيلوبايت
دبابة تقف في منتصف شارع رئيسي في مدينة جوبا نهار الثلاثاء 17 ديسمبر 2013 .. (رويترز)
وقال جوليوس كيلونق راموي إن ابنه بيتر - الذي يعمل مراسلاً لصحيفتي (نيو نيشن) و(كوربوريت ويكلي)- أُردي قتيلاً برصاصتين في الظهر مساء الأربعاء من قبل مسلحين مجهولين في إحدى ضواحي جوبا.
وجاء في بيان أصدرته أسرة بيتر وزملاؤه ونشرته وسائل إعلام محلية "إن مقتل جوليوس لا يعد جريمة عادية، نظراً لعدم تعرضه لسرقة محفظته وهاتفه النقال، ونطالب بفتح تحقيق في الحادث".
ولقي الصحفي مصرعه في ظروف غامضة أثناء مغادرته مقر عمله بالصحيفة في العاصمة جوبا.
من جانب آخر أكد بيان صادر عن رئاسة الجمهورية، فتح تحقيق في الحادث لمعرفة ملابساته.
وذكرت منظمات صحفية دولية أن بيتر جوليوس هو الصحفي السابع الذي يتعرض للقتل في دولة جنوب السودان.
ويأتي مقتل بيتر بعد أيام من تصريحات لرئيس جنوب السودان سلفاكير ميارديت توعد فيها بقتل الصحفيين "الذين يعملون ضد الدولة".
ونقلت لجنة إبراز الصحفيين - وهي جماعة دولية تدافع عن حقوق الصحفيين - عن سلفاكير القول للصحفيين "إن لم يكن أي من الصحفيين يدري أن هذه الدولة قتلت أشخاصاً، فسنثبت لهم ذلك يوماً ما، في وقت ما، إن حرية الصحافة لا تعني أن تعمل ضد الدولة".
من جهة أخرى، أصدر مسؤول لجنة حماية الصحفيين في شرق أفريقيا، توم روديس، بياناً جاء فيه "إن الرئيس الذي يهدد الصحفيين بالموت يُعد بالغ الخطورة".
وكانت قوات أمن جنوب السودان أغلقت صحيفتين وإذاعة محلية خلال الأسبوعين الماضيين بشكل تعسفي، وهما صحيفة الرأي الناطقة باللغة العربية وصحيفة سيتيزين الناطقة بالإنجليزية، وإذاعة الصوت الحر.
ومنذ منتصف ديسمبر 2013، تشهد دولة جنوب السودان - التي انفصلت عن السودان عبر استفتاء عام 2011 - مواجهات دموية بين القوات الحكومية ومسلحين مناوئين لها تابعين لـرياك مشار النائب السابق لسلفاكير الذي يتهمه بمحاولة تنفيذ انقلاب عسكري ضده، وهو ما نفاه مشار.
سودان تربيون

إعصار يدفع بكنز قيمته 4,5 ملايين دولار قبالة شواطئ فلوريدا


عثر صائدو كنوز قبالة شواطئ فلوريدا “جنوب شرق الولايات المتحدة” على قطع نقدية ذهبية تبلغ قيمتها 4,5 ملايين دولار في سفينة اسبانية غرقت خلال اعصار في القرن الثامن عشر على ما قالت الشركة المعنية.
وكانت السفينة ابحرت من كوبا باتجاه اسبانيا وغرقت قبالة سواحل فلوريدا الشرقية قرب فيرو بيتش خلال اعصار هب في يوليو 1715. وقد انشطرت السفينة وتبعثر الكنز بعيدا.
واوضح برنت بريسبن مدير شركة “1715 فليت كوينز جولز″ عبر فيسبوك “عثرنا على 350 قطعة نقدية ذهبية في 30 و31 يوليو. وقمنا بهذا الاكتشاف الرائع في الذكرى الثلاثمئة” لغرق السفينة.
وهذا الاكتشاف هو الثاني الكبير لصائدي الكنوز هؤلاء في الاشهر الاخيرة. ففي يوليو عثروا على 50 قطعة نقدية ذهبية تبلغ قيمتها مليون دولار.
والقطع النقدية الذهبية الاخيرة نادرة جدا واوضح بريسبن انه تم سكها “بامر من ملك اسبانيا”.
واوضح “نعمل على مسافة قريبة جدا من الشاطئ مما يفاجئ الكثير من الناس. هذه الحطام دفعها الاعصار الى الحدود الخارجية من الحيد ومن ثم تحطمت بفعل الامواج وقد شقت بعض اجزاء هذه السفن طريقها وصولا الى الشاطئ والكثبان الرملية”.
وبموجب القانون الامريكي، تحصل ولاية فلوريدا على 20 % من الكنوز التي تكتشف قبالة شواطئها.
القدس العربي

“ناسا” تكشف حقيقة نهاية العالم في سبتمبر


انتشرت على صفحات مواقع الإنترنت الكثير من الأخبار التي تتوقع اصطدام كويكب أو صخرة فضائية ضخمة بالأرض بالقرب من بورتوريكو، ما بين 15 و28 سبتمبر 2015، فضلا عن تدمير جزء من جنوب شرق الولايات المتحدة وأجزاء من أميركا الوسطى والجنوبية، وهو ما دفع وكالة الفضاء الأميركية “ناسا” لتكذيب هذه الادعاءات.
ونقلت شبكة NBC الإخبارية الأميركية، تصريحات مدير مكتب الأجسام القريبة من الأرض التابع لناسا، بول تشوداس، التي قال فيها إن هذه الادعاءات لا تستند على أي أساس علمي، مضيفا أنه لا أساس لوجود تأثير لأي كويكب أو أجسام سماوية أخرى عل الأرض خلال التاريخ المذكور.
وأضاف: “تتابع ناسا باستمرار أي خطر محتمل قد تمثله الكويكبات على الأرض، واتضح أن هناك احتمال بنسبة 01% لأن تتعرض الأرض لأي اصطدام خلال السنوات المائة المقبلة، من خلال برنامج الأبحاث التي تجريها الوكالة بتكلفة 40 مليون دولار في العام الواحد للتأكد من عدم تعرض الأرض لأي تصادم مفاجئ”.
كما يتم مسح السماء بواسطة عدد من التلسكوبات من قبل مختلف المنظمات، ولم ترصد أي منها تقارب أي كويكب من بورتوريكو.
البيان