السبت، 25 يوليو، 2015

تحميل فساد وفشل (جقور) الكهرباء للمواطنين وزيادة الاسعار



(حريات)
أعلن وزير الكهرباء معتز موسى عن زيادة اسعار الكهرباء ، فى برنامج مؤتمر اذاعى بالاذاعة الحكومية أمس الجمعة.
وفى محاولة لامتصاص الغضب الشعبى المتوقع من زيادات الكهرباء ، قال معتز ان الـ (200) كيلو واط الاولى للاستهلاك ستظل مدعومة ، دون ان يحدد نسبة الدعم المشار اليها ، ومتجاهلاً حقيقة انه حتى لو لم تتم زيادة اسعار الـ(200) كيلو واط الاولى فان زيادة اسعار الكهرباء للصناعة والزراعة ستؤدى الى زيادة اسعار جميع سلع الاستهلاك الشعبى ، بما فيها الخضروات والصابون والسكر والزيوت والادوية وغيرها !
وكان اجتماع برئاسة عمر البشير وبحضور نائبيه ومديرى الاجهزة الامنية ووزيرى المالية والكهرباء يوم الاربعاء قرر زيادة اسعار الكهرباء .
ويكرر وزير الكهرباء ان تكلفة انتاج الكيلو واط تبلغ (180) قرش ويباع للعملاء بمبلغ (24) قرش ، هذا فى حين ان آخر لجنة حكومية بعد تمحيص ودراسة توصلت الى ان متوسط تكلفة انتاج الكيلوواط (حرارى + مائى) لا يتجاوز (19) قرشاً .
وكشف تقرير المراجع العام ان المصروفات العمومية والادارية السنوية لشركة توزيع الكهرباء بلغت (253) مليار جنيه ! مما يؤكد حجم الفساد و(الحوافز) التى ينعم بها (جقور) التمكين فى المرفق الذى قادوه الى الفشل .
وعلق الكاتب الصحفى المهندس محمد وداعة ، عن حق ، (… المصروفات العمومية والادارية تعادل 96% منسوبة الى تكلفة التشغيل – 263 مليار – هل هذا مقبول ؟؟ فى أكثر المؤسسات فشلاً أو فساداً لا يمكن مجرد ايراد وعرض ارقام كهذه . هذا يتجاوز المنطق والخيال…).

لمزيد من المعلومات عن الفساد الادارى والمالى بالكهرباء ، انظر الروابط ادناه :

http://www.hurriyatsudan.com/?p=166700