الخميس، 8 أكتوبر، 2015

يوسف الكودة: تلقيت دعوة للمشاركة في الحوار وأدرس احتمال العودة


ترك رئيس حزب الوسط الإسلامي د. يوسف الكودة الباب موارباً أمام مشاركته في فعاليات الحوار الوطني المزمع انطلاقه في العاشر من أكتوبر الجاري.
ونقل محرر الشؤون السياسية بـ(الصيحة) الهضيبي يس عن الكودة قوله امس: “تلقيت دعوة رسمية من قبل رئاسة الآلية التنسيقية للحوار الوطني (7+7) التي يقودها الرئيس البشير للمشاركة في فعاليات الحوار الوطني.
وأكد الكودة من مقر إقامته في سويسرا أنه يعكف على دراسة الدعوة التي تلقاها من قبل الآلية مؤكدا أنه لم يحسم أمر مشاركته من عدمها.
وكان الكودة قد غادر البلاد وطلب اللجوء السياسي بدولة سويسرا عقب خروجه من المعتقل في العام 2013 الذي تم إيداعه فيه على خلفية توقيعه على وثيقة “الفجر الجديد” مع قيادات الجبهة الثورية المعارضة.
صحيفة الصيحة