الجمعة، 18 مارس، 2016

مقتل وجرح (71) من القوات والمليشيات الحكومية في جلدو وتواصل القصف الجوي على جبل مرة

أعلنت حركة تحرير السودان تحت قيادة عبد الواحد عن مقتل وجرح 71 من القوات والمليشيات الحكومية جنوب شرق جلدو بجبل مرة ظهر الأربعاء، وتدمير عدد من العربات والآليات التابعة للحكومة والاستيلاء على كميات من الأسلحة والذخائر. وقال شهاب الدين أحمد حقار الناطق العسكرى باسم الحركة لـ”راديو دبنقا” إن مليشيا الدعم السريع بقيادة الزاكى موسى تستقل نحو 170 عربة محملة بمختلف الأسلحة، بجانب مليشيات أخرى على ظهور جمال وخيول بقيادة بلة نزل، هاجموا فى الواحدة من ظهر الأربعاء مواقعهم فى منطقتى جرتقا وكتى الواقعة جنوب شرق جلدو. وقال شهاب الدين إن المعركة دارت بين الطرفين لأكثر من خمس ساعات وأسفرت عن مقتل وجرح 71 من القوات والمليشيات الحكومية، والاستيلاء على كميات من الأسلحة والذخائر. وأشار شهاب الدين إلى هروب وفرار فلول القوات والمليشيات الحكومية نحو اتجاه جلدو.

ومن جانب الحكومة قال رئيس السلطة الإقليمية لدارفور التجاني السيسي إن المواجهات العسكرية بين الحكومة والحركات المسلحة قد انتهت بدارفور. وقال سيسى خلال حفل التوقيع على اتفاقية مشاركة التكاليف لدعم الحوار والتشاور الدارفوري بالخرطوم يوم الأربعاء إنه ليست هناك إمكانية لأية حركة مواجهة الحكومة، مشيرا إلى ان هناك دوائر للحركات وصفها بالمحدودة في أقصى شمال دارفور على الحدود الليبية ودوائر محددة في جبل مرة.

وفي خبر متصل القت طائرة الأنتنوف التابع لسلاح الجو الحكومي (9) قنابل برميلة متفجرة على قرية فولي جنوب غرب قولو ما أدى لحرق وتدمير (25) منزلا  في القرية. وقال شهود إن القصف الجوي على قرية فولي وقع عند الساعة الواحدة من ظهر يوم الأربعاء حيث كانت القرية شبه خالية من السكان. 

وذكر الشهود ان القوات الحكومية واصلت كذلك القصف بالمدفعية الثقيلة والصواريخ بعيدة المدي على مناطق غرب وجنوب الجبل بكثافة ما أدى لوضع عشرات الآلاف من المدنيين الفارين في أعلى الجبال في خطر. وناشد مواطنون في مناطق مختلفة من جبل مرة عبر راديو دبنقا ناشدو الأمم المتحدة ومجلس الأمن  بالتدخل والضغط على الحكومة لوقف القصف الجوي والمدفعي والصاروخي على المدنيين في جبل مرة.

وفي شرق جبل مرة نهب (15) من أفراد المليشيات على ظهور الجمال ليل يوم الأربعاء بقوة السلاح (220) رأسا من الماشية من قرية كتور الواقعة على بعد خمسة كيلو مترات جنوب منطقة دبو العمدة شرق جبل مرة. وقال مواطنون من قرية كتور لـ”راديو دبنقا” يوم الخميس إن أفراد المليشيات اقتحموا القرية ليلا وهم يطلقون النار بكثافة في الهواء ومن ثم قاموا باقتحام (15) من المنازل التي بها مواشٍ.

وواضح المواطنون أن أفراد المليشيا وبعد أن اقتحموا تلك المنازل قاموا بتجميع المواشي (150) رأسا من الضأن والماعز  و(70) رأسا آخر من البقر في مكان واحد وأجبروا سبع من نساء القرية على اقتياد المواشي والذهاب بها حتى قرية تربو جنوب كتور. وقال إن أفراد المليشيا أبقوا النساء السبعة معهم ولم يطلقوا سراحهن إلا يوم أمس الخميس.

دبنقا