الخميس، 5 مايو، 2016

مطالبات بعزل عبدالواحد بعد خسارة مواقعه بجبل مرة

تجددت الخلافات وتبادل الإتهامات في صفوف فصيل عبدالواحد محمد نور، عقب الهزائم الأخيرة التي لحقت بالحركة في معركة (سرونق) والتي تعتبر آخر معاقل الحركة بجبل مرة، وطالب قيادات بالفصيل عبدالواحد بالحضور للميدان من أجل قيام المؤتمر العام وإختيار قيادات جديدة ، فيما برز إتجاه لعزل عبداواحد.
وكشف القيادي المنشق من الحركة الطاهر آدم لـ(smc) عن وجود إستياء وتذمر وسط من تبقى من منسوبي حركة عبدالواحد عقب الخسائر الفادحة للفصيل في الأرواح والمعدات، بجانب إنشقاق عدد من القيادات الميدانية المؤثرة بالحركة، مؤكداً أن حركة عبد الواحد أصبحت فى أضعف حالاتها خاصة بعد إنفصال القائد (طرادة) عنها.
وتوقع الطاهر أن تقوم قيادات الحركة بعزل عبدالواحد خاصة بعد رفضه الحضور للميدان للترتيب للمؤتمر العام للحركة.
الخرطوم (smc)