السبت، 31 أكتوبر، 2015

بعد تورطه في إهدار 85 مليار جنيه المقدم طارق محجوب : أنا قادر على الدفاع عن نفسي


أنهى المدير السابق لمكتب مدير الجمارك المقدم معاش طارق محجوب حالة الصمت، حيال اتهامه بالضلوع في حالات فساد مالي وإداري كبيرة، وأكد أنه يعيش وسط أهله نافياً شائعة كانت قد انطلقت أمس الأول تفيد بانتحاره، معتبرا ما أثير حوله ابتلاء من الله سيصبر عليه.
ونقل مسؤول القضايا والحوادث بـ(الصيحة) حافظ الخير عن المقدم “م” طارق محجوب قوله أمس، “أنا بخير ولن ألتفت إلى الشائعات، وأعيش هذه الأيام وسط أهلي وأسرتي، ولا صحة لكل ما يتم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي”.
واعتبر طارق في حديث خصّ به (الصيحة) ما يقال عنه ابتلاء من الله، وقال إنه قادر على الدفاع عن نفسه ضد كل ما يقال عنه وخاصة الشائعات التي انتشرت في مواقع التواصل الاجتماعى.
وكانت مواقع التواصل الاجتماعي وبعض الصحف قد أشارت إلى التحقيق مع المقدم طارق بمزاعم تورطه في إهدار مبلغ 85 مليون جنيه من الجمارك، وقالت إن إعفائه من الشرطة وإحالته للمعاش تمت على خلفية الاعتداء على المال العام.
ولكن وزير الداخلية الفريق أول عصمت عبد الرحمن برأ ساحة المقدم طارق وقال أمام البرلمان الثلاثاء الماضي أن إحالته للمعاش عادية وأنها جاءت لترتيبات إدارية نافيا وجود أي فساد في الجمارك.
الصيحة