الثلاثاء، 10 نوفمبر، 2015

اشتباكات بالأيدي داخل مكاتب ديوان الزكاة بالقضارف


نشبت خلافات إدارية حادة داخل ديوان الزكاة بولاية القضارف، وصلت مرحلة الاشتباك بالأيدي بسبب الخلاف حول المشروعات المنفذة ضمن برامج هذا العام. في وقت تم فيه إلقاء القبض على مدير المشروعات بالديوان تحت رقم البلاغ (4660/2015م) بدعاوى اعتدائه وتسبيب الأذي الجسيم لأحد الموظفين.
ونقل مدير مكتب (الصيحة) بالقضارف "عمار عوض" عن مصمم الأزياء بمشغل القضارف للملبوسات التابع لديوان الزكاة، فضل المولى أحمد إبراهيم الدغري قوله أمس إن "مدير المشروعات بالديوان انهال بالضرب المبرح على شخصي بالبونية والكف مما سبب لي الأذي الجسيم في عيني وبطني بعد ساعات العمل الرسمية".
وأوضح الدغري أن الاعتداء وقع عليه بعد رفضه استجلاب أحد المصممين للعمل بالمشغل تم ترشيحه من قبل مدير المشروعات، بحجة إبرامه عقداً مع الديوان، وقال "مدير المشروعات بالديوان قلل من قدراتي في العمل وطالبني باختبار عملي لتصميم الأزياء، وفرض مصمم آخر أحضره دون أي حجه منه"، وأشار إلى أن الخلاف نشب حول تصنيع ثمانية ألف لبسة مدرسية.
وكشفت مصادر موثوقة أن الشرطة ألقت القبض على مدير المشروعات بديوان الزكاة بالقضارف وأودعته بالقسم الأوسط تحت المواد (142/160) وفقاً لرقم البلاغ (4660/2015م) بواسطة المتحري مساعد شرطة عبد الله محمد الأمين.

الصيحة