الثلاثاء، 5 أبريل، 2016

التربية والتعليم تحظر دخول طلاب مصر والاردن المشاركين في غش الامتحانات من دخول السودان بعد ترحيلهم الي دولهم


أكد وزير الدولة بالتربية والتعليم العام بالسودان الأستاذ عبدالحفيظ الصادق انه لايوجد اتجاه لاعادة امتحانات الشهادة السودانية وان عمليات التصحيح ستبدأ اعتبارا من الخميس المقبل السابع من الشهر الحالى .
واضاف في مؤتمر صحفي عقده بوزارة التربية والتعليم يوم الثلاثاء للحديث حول امتحانات الشهادة السودانية ، أن الوزارة قامت بكل الخطوات الاحترازية التى أكدت سلامة الشهادة السودانية وأن ما تم هو غش وليس تسريب حدث من قبل طلاب أجانب تحديدا من الأردن ومصر وقد اعترفوا بذلك حيث استخدموا وسائط ذكية وان عدد الطلاب الذين تم القبض عليهم بلغ عشرين طالبا من مصر وثلاث وعشرين طالبا من الاردن .
وأضاف أن عدد الطلاب الذين جلسوا لامتحان الشهادة السودانية بلغ 474الف طالب وطالبة في 3550 مركز داخل وخارج السودان بينهم 1474 طالبا مصريا و198 طالبا اردنيا وهذا الاجراء معمول به منذ العام 2014م وفقا للائحة المعمول بها في الوزارة .
واضاف وزير الدولة بالتعليم ان الوزارة تتعامل بحزم مع مثل هذه الحالات حتي لايتكرر مستقبلا مشيدا بالدور المهم الذي قام به المعلمون والمراقبون في حماية الشهادة السودانية ومراقبتها بصورة جيدة.

وقال وزير الدولة بالخارجية السفير كمال إسماعيل إن وزارة الخارجية اتخذت الاجراءات اللازمة مع الاردن من خلال استدعاء السفير الاردني بالخرطوم وابلاغة استنكار السودان للهجمة الشرسة التي تشنها الصحافة الاردنية علي الشهادة السودانية دون معلومات حقيقية .
واضاف ان الحكومة المصرية تفهمت الحالات التي قام بها طلابها وان زيارة وزيرة التربية المصرية للبلاد واشادتها بالشهادة السودانية يؤكد احترام العلاقات بين البلدين .
واضاف سيادته ان الطلاب المقبوض عليهم سيتم اطلاق سراحهم وترحيلهم الي دولهم وعدم العودة مرة اخرى الى السودان، مضيفا ان هنالك لجنة لتأمين الامتحانات مكونة من مختلف الجهات المعنية ستعمل على الاستفادة من الثغرات والعمل على معالجتها حتي لاتتكرر مستقبلا مع العمل بكل مايلزم لحفظ هيبة وسلامة الشهادة السودانية .
سونا