السبت، 9 أبريل، 2016

«الشؤون» تدرس السماح للمقيمين بالاشتراك في صناديق «التعاونيات»


أعلن مدير إدارة شؤون العضوية والانتخابات في وزارة الشؤون حمد المطيري أن الوزارة تدرس الخيارات كافة لتسهيل أمور الحياة على المواطن والمقيم، ومن ضمن ما تدرسه راهناً السماح للمقيم بالاشتراك في صندوق الجمعية التعاونية، ولكن دون أن يكون له حق التصويت، فقط الحصول على أرباح، خصوصاً في جمعيات المناطق التي يكثر فيها المقيمون كالسالمية وحولي وغيرهما من المناطق.

وأكد المطيري على هامش افتتاح فرع «النصر الرياضي» الـ 47 في جمعية جليب الشيوخ أول من أمس، أن وزارة الشؤون لم تتطرق من قريب أو بعيد لخصخصة الجمعيات التعاونية، واعتبر ما حدث من طرح جمعية الدسمة للخصخصة كان لظروف خاصة بخسارة الجمعية، وهو عبارة عن خصخصة بحق الاستثمار وليس خصخصة بمعنى البيع.

من جانبه، انتقد رئيس اتحاد الجمعيات التعاونية الدكتور سعد الشبو «خصخصة الجمعيات التعاونية»، معرباً عن تخوفه من أن تكون خصخصة جمعية الدسمة «فاتحة شهية لخصخصة العمل التعاوني الناجح بشكل كامل».

وقال الشبو إن «خصخصة الجمعيات مرفوضة بالنسبة للاتحاد الحالي شكلاً وموضوعاً»، وتساءل: «كيف لجمعية أن تخسر؟»، وأجاب «السؤال شائك ومسؤولية خسارة الجمعية تقع على إدارة الجمعية ووزارة الشؤون، من حيث تطبيق الرقابة والمتابعة».

الراي الكويتية