الجمعة، 20 نوفمبر 2015

مصر تُحقق في الاعتداءات على السودانيين بأراضيها


أعلن وزير الخارجية المصري، سامح شكري، عن إحالة مذكرة السفارة السودانية لوزارته بشأن المداهمات والانتهاكات التي طالت سودانيين بالقاهرة، إلى جهات الاختصاص للتحقيق بشأن ما ورد فيها، وأضاف “قد تكون هنالك تجاوزات فردية”.
والتقى السفير السوداني لدى القاهرة، عبدالمحمود عبدالحليم، مندوب الخرطوم الدائم لدى الجامعة العربية، وزير الخارجية المصري، سامح شكري، الخميس، بحضور القنصل العام للسفارة السودانية، خالد إبراهيم الشيخ، بجانب كبار معاوني الوزير المصري.
وقال شكري تعليقاً على مذكرة السفارة السودانية للخارجية المصرية، إن المذكرة قد تمت إحالتها إلى جهات الاختصاص للتحقيق بشأن ما ورد فيها، طالباً من السفارة موافاة الوزارة بأية تفاصيل يمكن أن تساعد فيما يجري من تحقيقات.
وأكد أن السودان بلد عزيز وأن مصر تولي أهمية خاصة لأمر تعزيز علاقاتها بالخرطوم، وأشار إلى حرص الحكومة المصرية على توفير الأمن والسلامة للمواطن السوداني الزائر والمقيم، منطلقة من ثوابت لا تميز بين السوداني والمصري، وأعرب عن استعداد وزارته للتنسيق مع الأجهزة المختصة في هذا الشأن.
وبالمقابل أكد السفير عبدالحليم، التزام السودان الثابت بتعزيز علاقات البلدين لما فيه مصلحة شعبيهما، موضحاً أن تواصل السفارة سيستمر مع الوزارة وجهات الاختصاص الأخرى في هذا الإطار.
شبكة الشروق