الجمعة، 19 يونيو، 2015

الأمن يوقف "منتدى المستهلك" بسبب السكر الفاسد

ياسر ميرغني : رئيس جمعية حماية المستهلك السودانية
أمرت الأجهزة الأمنية السودانية رئيس جمعية  حماية المستهلك السودانية ياسر ميرغني بايقاف نشاط منتدي المستهلك الاسبوعي والذي درج فيه علي مناقشة العديد من القضايا التي تهم المستهلك السوداني. 
وقالت مصادر مطلعة " للتغيير الالكترونية" ان ميرغني ابلغ بايقاف نشاط المنتدي خلال فترة اعتقاله واستجوابه من قبل الاجهزة الامنية بعد ان نشرت الصحف السودانية خبرا منقولا عنه تعرض طلاب رياض الأطفال للتحرش الجنسي. 
واضافت ان الاجهزة الامنية حققت معه حول وجود كميات كبيرة من السكر غير المطابقة للمواصفات في مخازن شركة السكر السودانية وليس عن اغتصاب الأطفال كما يشاع. واشارت المصادر الي ان أفراد الامن حققوا مع ميرغني حول موارد تمويل الجمعية وكيفية صرفها بعد اتهامه بمحاولة تقويض النظام الدستوري. 
وكانت الاجهزة الامنية السودانية قد اعتقلت رييس حماية المستهلك والناشطة  في المجال الإنساني نسرين مصطفي التي قالت ان هنالك بعض حالات التحرش الجنسي بأطفال رياض الأطفال والمدارس قبل ان تفرج عنهما في وقت لاحق.   
وظل المنتدي ولعدة سنوات يناقش أسبوعيا الكثير من القضايا التي تهم المستهلك السوداني وبات قبلة للصحافة ووسائل الأعلام. 
وصادر جهاز الامن والمخابرات الوطني ١٠ صحف سياسية بعد طباعتها صباح الاثنين و طالب اربعة صحف اخري وهي الجريدة وآخر لحظة والانتباهة والخرطوم بتعليق الصدور الي اجل غير مسمي. وفيما لم تذكر السلطات السودانية اسباب مصادرة وتعليق صدور هذه الصحف الا ان صحافيون يرجحون ان يكون السبب هو نشر مادة صحافية تتعلق بتعرض الأطفال في رياض الأطفال الي التحرش الجنسي نقلا عن احدي الناشطات. 
التغيير