الجمعة، 5 يونيو، 2015

جامعة الدول العربية تجدد دعمها لمبادرة البشير للحوار وتطالب برفع العقوبات عن السودان




جددت جامعة الدول العربية ، دعمها لمسيرة الحوار الوطني الشامل في السودان التي طرحها الرئيس عمر البشير ، وطالبت بأهمية رفع العقوبات المفروضة على السودان.
وأعرب الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي - في تصريحات أدلى بها لوكالة السودان للأنباء بثتها مساء يوم /الخميس/ - عن أمله في أن يشهد السودان مزيدا من الاستقرار والتنمية في المرحلة المقبلة ، لافتا إلى أن الخطاب الذي ألقاه الرئيس عمر البشير عقب أدائه اليمين الدستورية شامل وجامع وفيه بعد نظر واهتمام حقيقي بأحوال المواطنين ، وقال "الخطاب حمل الكثير من العقلانية وبعد النظر، مما يؤكد أن السودان موعود بمرحلة تاريخية وهامة وان الرئيس فتح ذراعيه للجميع".
وأضاف العربي ، أن احتفال تنصيب البشير يعد تتويجا للعملية الانتخابية ، لافتا إلى أن حفل التنصيب كان حدثا تاريخيا، منوها للمشاركة الواسعة من القادة والرؤساء العرب والأفارقة .
وأشار الدكتور نبيل العربي ، إلى أن السودان عانى كثيرا ووقف صامدا أمام تلك التحديات واستطاع التغلب على العديد من التحديات ، مشيرا إلى دور السودان في تحقيق الأمن الغذائي العربي ، داعيا الدول العربية لدعم مبادرة الأمن الغذائي.
كما تطرق الأمين العام لجامعة الدول العربية إلى عدد من القضايا التي تهم المنطقة العربية ، لافتا إلى الحاجة إلى تشكيل قوة عربية لمواجهة الإرهاب والتحديات التي تتعرض لها المنطقة ، وتابع" أن الوضع الحالي يحتاج للتعامل وفق رؤية للحد من ظاهرة الجماعات الإرهابية التي تهدد الأمن والسلم العربيين" .
وأشار العربي ، إلى التعديلات المقترحة على ميثاق الجامعة العربية والتي ستطرح على القمة المقبلة ، والتي تؤكد على صيانة الأمن والسلم العربيين ، بدلا من فقرة تحسين العلاقات العربية، والخروج من أطر الجمل والمساحات العامة إلى آليات عمل محددة تخدم العمل العربي المشترك.