السبت، 18 يوليو، 2015

السودان يطالب ببرنامج محدد لانسحاب “يوناميد” من دارفور


ا

الأمين العام للأمم المتحدة يعد نائب الرئيس عمر البشير ببحث الموضوع مع مسؤولين سودانيين وإفريقيين.

الخرطوم- من أنس الحداد

طالب السودان الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، بوضع “برنامج واضح” لخروج القوات الأممية الإفريقية المشتركة (يوناميد) من إقليم دارفور.
جاء ذلك خلال لقاء جمع النائب الأول للرئيس السوداني، الفريق أول ركن بكري حسن صالح، مع بان كي مون، على هامش المؤتمر الثالث لدعم التنمية، الذي بدأت أعماله اليوم الثلاثاء في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا.
وقال وزير الدولة في وزارة الخارجية السودانية، السفير كمال الدين إسماعيل، في تصريح له اليوم الثلاثاء، إن كي مون “وعد بأنه سيوجه مسؤولي الأمم المتحدة بالاجتماع مع السودانيين ومع مسؤولي الاتحاد الإفريقي لوضع جدول محدد لخروج قوات يوناميد”.
وأشار إسماعيل إلى أن نائب البشير “قدم لكي مون دعوة رسمية لزيارة السودان للوقوف على الأوضاع في البلاد”، مؤكدا أن الأخير “وافق على الدعوة، وتعهد بتحديد وقت الزيارة لاحقا”.
وأضاف أن الطرفان تناولا أيضا خلال لقائهما “قضايا الديون، وأهمية التزام المجتمع الدولي بوعوده تجاه السودان في هذا الأمر”.
وتعمل قوات بعثة “يوناميد” على حفظ الأمن والاستقرار في إقليم دارفور، لكن الحكومة السودانية تتهمها برفع “تقارير سلبية” عن الأوضاع في البلاد، وطالبت بضرورة خروجها من دارفور.
إرم