الجمعة، 26 يونيو، 2015


حركة تحرير السودان قيادة مناوي تفند ادعاءات الخارجية السودانية حول محاربتها للارهاب 

طالعتنا وزارة الخارجية السودانية في الثاني و العشرين من يونيو الجاري (2015) ببياناً مكررٍ في المحتوى والاكاذيب كما درجت عليه من قبل وفيه تشكو ابقاء السودان مجددا في القائمة الامريكية للدول الراعية و المصدرة للارهاب ، ازاء هذا تود حركة تحرير السودان ان تؤكد علي الآتي :-
1- نحن في الحركة نشيد بخطوة الحكومة الامريكية و هي بلا شك خطوة موفقة وجريئة علي ابقاء السودان في القائمة (و ليس ادراجها كما حاولت الخارجية السودانية علي ايهام الاخرين بالرغم انها في القائمة منذ 1993) 
2- لم يوضح بيان خارجية النظام للشعب السوداني طبيعة ما اسماها بالدعاوي و المزاعم التي استندت عليها الحكومة الامريكية في قرارها علي ابقاء السودان في هذه القائمة ، كانت علي خارجية النظام ان تملّك الحقائق كاملة للشعب السوداني
3- ان النظام غارق حتي الأذنين في الارهاب ، تمويلاً و تدريبا و ايواءا وتسليحاً ، وظل يحتكر موقعا ثابتاً لا يحسد عليه منذ تاريخ ادراجه من قبل الحكومة الامريكية في 1993 والنظام لم يغير سلوكه ومواقفه بل وتمادى في جرائمه .
4 - خلافا لما تحاول الحكومة السودانية في تمويه الراي العام المحلي و الدولي فانها لازالت مستمرة في الحرب ضد المواطنين الأبرياء في دارفور والنيل الأزرق وجبال النوبة بإحراق القرى مستخدمة القصف اليومي بالقنابل العنقودية المحرمة. كما انها مستمرة في منع إيصال الاغاثة بطردها للمنظمات الانسانية وتعويق بعثة اليوناميد في اداء مهامها 
5 - وفي ذات الوقت تقوم بتجنيد و تدريب و تسليح المليشسات ضد المواطنين الابرياء وتمارس ابشع انواع الاٍرهاب ضدهم وترفض التعاون مع المحكمة الدولية لتحقيق العدالة والاستقرار 
6 - يشكل النظام في الخرطوم مهدد حقيقي للامن الإقليمي كما هو الحال في مصر وليبيا و تشاد و افريقيا الوسطي و يوغندا وجنوب السودان
ان حركة تحرير السودان تؤكد للشعب السوداني عامة وبالأخص في مناطق هامش السودان ، دارفور وجبال النوبة والنيل الأزرق انه دفع ثمناً باهظاً علي مدى ربع قرن ومايزيد بسبب بقاء هذا النظام الفاشي في سدة الحكم ولم ينج من جرائم هذا النظام المجتمع الدولي عامة وخاصة دول الجوار ، ولهذا ان حركة تحرير السودان تؤكد ان هذا النظام ليس لديه اي رغبة لتحقيق السلام والأمن في السودان وتناشد المجتمع الدولي ان يحذوا حذو الولايات المتحدة الامريكية ويتعامل معه كنظام مجرم يجب ازالته 

ترايو احمد علي
مسؤول العلاقات الخارجية لحركة تحرير السودان (قيادة مناوي) 25/6/2015