الخميس، 25 يونيو، 2015

آشتون: التوصل لاتفاق بوقف إطلاق النار بجوبا أمر ضرورى


قالت صحيفة إيه بى سى الإسبانية، إن الممثلة العليا للسياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبى كاثرين آشتون، أعربت عن ترحيبها بقرار أطراف النزاع فى جنوب لسودان بإجراء محادثات فى أديس أبابا والتى بدأت أمس.
وأكدت آشتون تشجيعها على بدء هذه المحادثات، قائلة: إن "التوصل لاتفاق بوقف فورى لإطلاق النار ووضع آلية فعالة لمراقبته أمر ضرورى لتجنب سكان جنوب السودان مزيدا من المعاناة".
ودعت آشتون أطراف النزاع إلى السماح لموظفى الإغاثة بالوصول إلى المدنيين فى أماكن القتال، مضيفة أن "على الجميع إدراك أن مرتكبى انتهاكات ضد حقوق الإنسان سيتحملون نتيجة أعمالهم".
وأشارت الصحيفة إلى أن المحادثات بين طرفى الصراع بـ"جنوب السودان" بدأت أمس فى العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، فى الوقت الذى أعلن فيه جيش الحكومة أنه يتقدم نحو مدينتى بور وبانتيو اللتين استولت عليهما المليشيات الموالية لـ"رياك مشار" نائب الرئيس السابق، واتفق الجانبان مبدئيا على وقف لإطلاق النار، ولكن لم يشر أى منهما إلى موعد التنفيذ لوقف القتال الذى أدى لمقتل أكثر من ألف شخص ونزوح نحو مائتى ألف آخرين.
وأوضحت أن التحذيرات من المنظمات الإنسانية تزايدت من تفاقم أوضاع المدنيين، وجاء ذلك بسبب اتهام رئيس جنوب السودان سلفاكير ميارديت نائبه السابق وخصمه مشار بالقيام بمحاولة انقلاب عسكرى، لكن الأخير نفى ذلك مؤكدا أن سلفاكير يسعى لتصفية خصومه.