السبت، 27 يونيو، 2015

الكويت تعتقل مشتبهاً بهم في تفجير مسجد الإمام الصادق

قال مصدر أمني، اليوم السبت، إن الكويت ألقت القبض على عدد من الأشخاص للاشتباه بضلوعهم في تفجير مسجد الإمام الصادق أمس الجمعة، مما أسفر عن سقوط 27 قتيلاً، وإصابة 227 بجروح، حسبما ذكرت وكالة "رويترز".
وأضاف المصدر: "اعتقل عدد من الأشخاص... للاشتباه في وجود صلات لهم بالمهاجم الانتحاري".
كذلك ذكرت صحيفة "القبس" الكويتية اليومية أن الأمن اعتقل ثلاثة أشخاص للاشتباه بضلوعهم في الهجوم.
من جهتها، أعلنت وزارة الداخلية عن تمكن أجهزة الأمن المعنية من العثور على المركبة التي استقلها الإرهابي الذي فجر نفسه إلى مكان الحادث، وهي مركبة صالون يابانية الصنع، وتم إلقاء القبض على مالك المركبة التي فرّ بها سائقها عقب وقوع التفجير مباشرة.
وكانت السلطات الكويتية قد أعلنت في وقت سابق اليوم السبت، عن تعزيز إجراءاتها الأمنية حول المنشآت النفطية، غداة الهجوم الذي تبناه تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش)، وفقاً لما ذكرت وكالة "فرانس برس".
وقال المتحدث باسم شركة النفط الحكومية الكويتية الشيخ طلال الخالد الصباح، إن "مؤسسة البترول الكويتية وشركاتها التابعة قامت برفع الإجراءات الأمنية إلى الحالة القصوى على خلفية التفجير الإرهابي".
وتابع المتحدث أن "جميع المصافي والحقول وكافة مواقع العمليات الخاصة بالقطاع النفطي قد فرضت عليها إجراءات مشددة للحفاظ على سير العمليات كما هو معتاد، من دون أن تتأثر بالعمليات الإرهابية التي تهدد البلاد".

وكانت السلطات قد قامت بتعزيز الأمن في المنشآت النفطية بعد بدء حملة الغارات الجوية للتحالف العربي بقيادة السعودية ضد الحوثيين في اليمن، والتي تشارك فيها الكويت.

العربي الجديد