الجمعة، 26 يونيو، 2015

حركة دبجو: إلغاء السلطة الإقليمية خيانة لأهل دارفور

قالت حركة العدل والمساواة السودانية، الموقعة على وثيقة الدوحة لسلام دارفور برئاسة بخيت عبدالكريم دبجو، يوم الخميس، إن أي حديث حول إلغاء السلطة الإقليمية يمثل خيانة عظمى لأهل دارفور ونكوصاً عن العهود والاتفاقيات السابقة.
وأعلن رئيس الحركة بخيت دبجو، في تصريح لـ"الشروق"، رفضه لأي اتجاه من شأنه إلغاء السلطة الإقليمية لدارفور، وقال إن السلطة تمثل ضمان تنفيذ المشروعات التي أقرتها اتفاقيات وثيقة الدوحة.
إلى ذلك، قال بخيت دبجو، إن الصراعات القبلية التي تنشأ بين الحين والآخر، باتت أكبر مهدد للأوضاع الأمنية في ولايات دارفور، وأشار إلى أن الحركات المسلحة أصبحت لا تشكل أي مهدد للإقليم بعد انخراط أكثر من 70% منها في عمليات السلام.
وأكد رئيس حركة العدل والمساواة، أن الترتيبات الأمنية داخل حركته تسير بصورة جيدة ومن المتوقع الانتهاء منها قريباً.


شبكة الشروق