الخميس، 30 يوليو 2015

نائب رئيس البرلمان: نجل الميرغني «ولي» ويستطيع بـ «معجزة» إصلاح البلاد


فجرت نائب رئيس البرلمان والقيادية بالحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل عائشة أحمد صالح مفاجأة من العيار الثقيل بإعلانها أن نجل الميرغني محمد الحسن باستطاعته إنجاح خطته الإصلاحية للبلاد في «181» يوماً فقط كما أعلن من قبل، رافضة التشكيك في مقدراته، وأرجعت إيمانها بمقدرة نجل الميرغني إلى أنه ولي من أولياء الله الصالحين، وقالت: «السيد عند كلمته بإصلاح البلاد.. ديل أولياء الله الصالحين ولا خوف عليهم ولا هم يحزنون»، واستمرت عائشة في حديثها للصحافيين أمس بالبرلمان، ولم تستبعد حدوث معجزة تساعد نجل مولانا الميرغني في إنفاذ خطته لإصلاح البلاد في «181» يوماً.
وفي ذات الاتجاه أعلنت عائشة تمسك حزبها بمساندة قضايا المواطن ورفضه لإرهاق كاهله بأية أزمة جديدة، واتهمت عائشة الحزب الحاكم بتجاوز الأحزاب، وقالت: «المشكلة الوطني بمرر قراراته كدا او كدا»، وجددت عائشة تمسكها بموقفها الرافض لزيادة تعرفة الكهرباء وانسحاب حزبها من الحكومة، وتابعت قائلة: «إذا لم ينسحب أنا بنسحب».
صحيفة الإنتباهة