الخميس، 21 أبريل، 2016

وزارة المالية: الاقتصاد السوداني يواجه تحديات نتيجة الهجرة والانفصال

أقر وزير الدولة بوزارة المالية والتخطط الاقتصادي د. عبد الرحمن ضرار، بأن الاقتصاد السوداني يواجه تحديات نتيجة للهجرة والانفصال، وأكد أهمية التخطيط الاقتصادي في حل القضايا الاقتصادية المعقدة في ظل الظروف العالمية التي يشهدها الاقتصاد العالمي من تذبذب أسعار العملات مقابل الدولار وتباطؤ النمو في الاقتصاد العالمي.
وقال وزير الدولة لدى مخاطبته ورشة العمل في التخطيط الاقتصادي التي نظمتها وزارة المالية ممثلة في أكاديمية الدراسات المالية والاقتصادية بالتعاون مع مشروع تعزيز قدرات الموازنة العامة للدولة الممول من البنك الدولي أمس، إن الاقتصاد السوداني يواجه تحديات اقتصادية نتيجة للهجرة والانفصال، وإنه رغم وجود أمانة التخطيط الاستراتيجي التي تخطط في كل المجالات، إلا أن الدولة أفردت وكالة التخطيط الاقتصادي.
وأكد ضرار حرص الوزارة وتوفيرها الدعم لمشروعات بناء القدرات للعنصر البشري.
ومن جانبه أوضح رئيس أكاديمية الدراسات المالية والاقتصادية د. عبد المنعم محمد الطيب، أن الأكاديمية تعمل على المساهمة في بناء قدرات العاملين بوزارة المالية كافة والقطاع الاقتصادي، وقال إن الورشة تتناول معرفة المفاهيم الأساسية في التخطيط الاقتصادي والمستجدات التي طرأت في التخطيط وربطها بتقييم البرنامج الخماسي ومعرفة الانحرافات.

صحيفة الجريدة