الجمعة، 3 يوليو، 2015

السودان يستعيد 3 طلاب من تركيا قبل التحاقهم بـ”داعش”


الخرطوم- من ناجي موسى
كشفت مصادر صحفية في العاصمة السودانية الخرطوم، أن السلطات تمكنت فجر الأربعاء، من استعادة 3 طلاب من تركيا، كانوا في طريقهم لدخول سوريا والانضمام لتنظيم “داعش” الإرهابي، فيما ما يزال الغموض يكتنف مصير بقية الطلاب الـ13 عشر الذين تسللوا من مطار الخرطوم إلى الطائرة المتجهة إلى تركيا.
ونقلت صحيفة “السوداني” الصادرة في الخرطوم، الخميس، عن مصادر وصفتها بالمطلعة، أن السلطات أعادت ثلاثة طلاب، فجر الأربعاء، بينهم طالبة وأخضعوا جميعهم للتحقيق من قبل جهاز الأمن والمخابرات السوداني.
وطبقا لمصادر الصحيفة فإن الطلاب الثلاثة الذين استعيدوا، غادروا البلاد الجمعة الماضية، وأن السلطات السودانية خاطبت نظيرتها التركية فور الكشف عن الأمر، حيث اتخذت أنقرة الإجراءات القانونية اللازمة.
وفور وصول الطائرة قامت السلطات التركية بتفتيشها وعثرت على الطلاب السودانيين واحتجزتهم في المطار وأحالتهم للتحقيق وأبلغت السلطات السودانية بوصولهم، وبعدها احتجزتهم إلى أن سلمتهم للسلطات السودانية التي نقلتهم إلى مطار الخرطوم.
وفي السياق نفسه قال وزير الخارجية السوداني، إبراهيم غندور، مخاطباً البرلمان، الأربعاء، إن وزارته تتابع قضية طلاب جامعة العلوم الطبية المغادرين إلى تركيا للانضمام لتنظيم “داعش” عبر سفارتيها في أنقرة ودمشق، مشيراً إلى اتصالات مكثفة حتى يعود الطلاب الى أسرهم.
وأكد غندور أن الوزارة تبحث في كيفية مغادرة الطالبة التي تحمل جواز سفر دبلوماسي سوداني دون إذن من الخارجية، موضحاً أنه علم من وسائل الإعلام بهويتها ولم يخبره أحد.
يشار إلى أن من بين الطلاب الذي غادروا للحاق بالتنظيم المتطرف، ابنة المتحدث باسم وزارة الخارجية السودانية، صافنات علي الصادق، والتي قيل إنها غادرت دون المرور بالإجراءات الروتينية المتبعة لدى المغادرة عبر مطار الخرطوم.
وكانت مصادر من مطار الخرطوم أكدت أن كاميرات المراقبة بالمطار رصدت شخصاً ما برفقة ابنة المسؤول بالخارجية، الذي أوصلها الى سلم الطائرة، وأشارت الى أن ذات الشخص ادعى بانه يتبع لمراسم وزارة الخارجية وطلب من الضابط المباشر بالسماح للطالبة بالمغادرة، حيث رافقها ذلك الشخص إلى أن أوصلها الطائرة وبعدها غادر المطار.
يذكر أن لجان التحقيق رصدت الشخص ويجري البحث عنه لمعرفة هويته، بعد أن شكَّل مدير الإدارة العامة للجوازات، اللواء أحمد عطا المنان، لجنة للتحقيق مع منسوبي الجوازات بمطار الخرطوم، حول مغادرة ابنة المتحدث باسم وزارة الخارجية، إلى تركيا من دون تقييد بياناتها.
إرم