الخميس، 2 يوليو، 2015

الجيش يعلن السيطرة على الوضع في شمال سيناء


أعلن الجيش المصري، مساء الأربعاء، أنه يسيطر حاليا على الوضع الأمني في شمال سيناء بنسبة 100 في المئة، بعدما تمكن من قتل حوالي 100 مسلح من الجماعات المتشددة في العملية الموسعة التي أطلقها إثر الهجوم الذي استهدف مواقع عسكرية عدة، الأربعاء.

وقال المتحدث باسم القوات المسلحة العقيد محمد سمير للتلفزيون المصري إن "الوضع في شمال سيناء مسيطر عليه تماما بنسبة 100%".
وأوضح المتحدث العسكرى أن هناك "ضحالة في فكر الجماعات الإرهابية وأنه ليس من العقل أن تتخيل هذه الجماعات إمكانية أن تسيطر على الأرض في سيناء".

وأشار إلى أن "جهات التحقيق ستقوم بالتعرف على مصدر الملابس التى ارتداها الإرهابيون والتى تشبه فى جانب منها زى القوات والمسلحة ولكن ليست هى".
ونشرت الصفحة الرسمية للمتحدث العسكري على فيسبوك صورة تظهر مجموعة من الأسلحة والذخائر التي ضبطها الجيش مع العناصر المسلحة التي تم القضاء عليها خلال العملية العسكرية. ويظهر في الصورة راية لتنظيم الدولة المتطرف.
وكان الجيش قد أصدر بيان في وقت سابق أعلن فيه إحباط محاولات هجوم إرهابية في سيناء، قتل فيها 100 مسلح، في حين قتل 17 فردا من القوات المسلحة من بينهم 4 ضباط.
وأوضح البيان أن الجيش المصري تمكن من تدمير 20 عربة كانت تستخدمها الجماعات الإرهابية في سيناء، مؤكدا "استمرار القوات المسلحة في حربها لحين تطهير جميع البؤر". 
سكاي نيوز