الجمعة، 3 يوليو، 2015

اتفاق بين الخرطوم وجوبا على دفع وتنمية العلاقات بين البلدين



ناقش مساعد الرئيس السوداني إبراهيم محمود، مع سفير دولة جنوب السودان لدى الخرطوم ميان دوت وول، أمس الخميس، العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تطويرها ودفعها للأمام في مختلف المجالات، وخاصة الملفات المتعلقة بتنفيذ اتفاقية التعاون المشترك.
وقال ميان -في تصريح عقب اللقاء- "إنه تم مناقشة عددا من القضايا التي تتصل بالمصالح المشتركة للبلدين على رأسها تنفيذ اتفاقيات التعاون" مؤكدا أنه تم الاتفاق على دفع العلاقات بين جوبا والخرطوم إلى الأمام"، لافتا إلى أن علاقة البلدين لا تحتاج إلى وساطة من أي طرف، وشدد -في هذا الصدد- على أهمية الحوار المباشر بينهما.
وحول زيارة مبعوث الاتحاد الأفريقي لدولة جنوب السودان مؤخرا، قال السفير ميان، "إن حكومة جوبا ترحب بأي دور إيجابي لإحلال السلام والاستقرار بدولة الجنوب".
يذكر أن كلًا من دولتي السودان وجنوب السودان، وقعا على اتفاق للتعاون المشترك بينهما في العاصمة الإثيوبية "أديس أبابا" في 27 سبتمبر من عام 2012، كما توصلا إلى اتفاق جزئي قضى باستئناف تصدير النفط عبر الأراضي السودانية، وإقامة منطقة منزوعة السلاح على الحدود المشتركة، بجانب بنود أخرى.

البوابة