الخميس، 10 سبتمبر، 2015

لأول مرة.. طالب سوداني يكشف تفاصيل سرية عن تجنيد "داعش"



كشف طالب جامعة العلوم الطبية والتكنولوجيا معاذ عبد العزيز الصادق أن الدعوة والاستقطاب في الجامعة للطلاب السودانيين حملة الجوازات الأجنبية للالتحاق بداعش كانت تتم عبر دروس خاصة باللغة الإنجليزية عن طريق مجموعات جمعية الحضارة الإسلامية، مشيراً إلى أن استقطاب الطالبات كان يتم بنفس الطريقة وعبر الداخليات وخارج الجامعة، وقال الصادق: إن منهج الثقافة الإسلامية في الجامعة ضعيف جدا، ويتم تخفيفه لطلاب الشهادة البريطانية، مما يسهم في خلو ذهن هؤلاء الطلاب من أي فكر إسلامي عميق، مشيراً إلى أن فكر داعش وجد الأبواب مشرعة للاستقطاب؛ حيث لا توجد جهة دعوية تحتضن هؤلاء الطلاب، وتقدم لهم الفكر الصحيح، وأقرّ طالب جامعة العلوم الطبية بتفوق داعش في الدعوة الإلكترونية واستخدامها طرقاً تقتحم بها دواخل الشباب، كما كشف أنها تملك مجموعات مغلقة تتم المراسلة خلالها عبر شبكات التواصل الاجتماعي خاصة "الوتساب"، وحذر معاذ من كواليس ينتهجها التنظيم في خلق سلسلة من أفراده عقب فقده أياً من منسوبيه حال التخرج، ودعا طالب جامعة العلوم إلى استحداث رابطة قوية خاصة بالقادمين من الخارج تشارك فيها منظمات المجتمع المدني.

التيار