الخميس، 10 سبتمبر، 2015

بعد أن تقدّمت المملكة باحتجاج على ما حدث : الهند تطلب من السفارة السعودية التعاون في قضية الدبلوماسي


نيودلهي
طلبت الهند -اليوم الخميس (10 سبتمبر 2015)- من سفارة المملكة لديها التعاون مع لجنة التحقيق التي تباشر اتهام دبلوماسي سعودي بالاعتداء، وتعذيب اثنتين من العاملات النيباليات في منزله بالعاصمة نيودلهي، بعد يوم من تقديم السفير السعودي، احتجاجًا ضد الاتهامات التي لم تثبت صحتها.
وقالت صحيفة "إيكونوميك تايمز"، إن وزارة الشؤون الخارجية الهندية دعت السفير السعودي سعود محمد السعاتي، لطبّ التعاون مع الشرطة في التحقيق، وذلك بعد أن تلقت الوزارة تقريرًا من الشرطة بشأن وقائع القضية.
وكانت الشرطة قد أرسلت تقريرًا مفصلًا إلى وزارة الشؤون الخارجية الليلة الماضية، متضمّنًا تقريرًا طبيًّا عن حالة الفتاتين.
ودعا رئيس المراسم في الخارجية الهندية السفير السعودي، ونقل إليه طلبًا من الشرطة للسفارة للتعاون في التحقيقات المتعلقة بقضية الفتاتين النيباليتين"، وفقًا للمتحدث باسم الوزارة فيكاس سواروب.
وقالت الصحيفة، إن السفير السعودي في نيودلهي وبعض مسؤولي السفارة التقوا مسؤولين كبارًا في وزارة الشؤون الخارجية، الأربعاء (9 سبتمبر)، لتسجيل احتجاجهم على الاتهامات التي طالت السكرتير الأول بالسفارة.

عاجل