الخميس، 28 أبريل، 2016

مخاطبة جماهيرية بسوق بورتسودان


اعتقلت قوات أمن النظام الرفيق محمد صلاح كاسبر عضو حركة القوي الجديدة الديمقراطية إثر مخاطبة جماهيرية صباح اليوم بمدينة بورتسودان حول إغتيال الشهيد محمد الصادق طالب جامعة امدرمان الأهلية والذي إغتالته مليشيات النظام ظهر أمس . 
وفي أعقاب إغتياله انتظم البلاد تصاعد المد الثوري الداعي لإسقاط النظام حيث امتدت المظاهرات لتشمل جامعة النيلين ومدينة امبدة وبري بولاية الخرطوم ومناطق متفرقة من مدن السودان ومن المتوقع أن تتصاعد المظاهرات لخنق النظام والذي تلوثت يداه لأكثر من عقدين من الزمان بدماء السودانيين عبر حملات التصفية والإبادة التي تقوم بها مليشياته بين طلاب الجامعات وسلسلة المجازر التي وثقتها التقارير في كل من دارفور والنيل الأزرق وجبال النوبة وكجبار وبورتسودان واحداث سبتمبر وغيرها من شلالات الدم - حيث يحكم النظام علي جماجم السودانيين ويعتلي سفاحه الهارب من العدالة الدولية كرسي السلطة بالبطش والإستبداد وسفك الدماء