الخميس، 28 أبريل، 2016

بيان طلاب حزب البشير يذبح "محمد الصادق" للمرة الثانية


لم يخيّب طلاب حزب البشير الظن فيهم، فقد مارسوا عادتهم القديمة المعروفة في تزييف الحقائق وتغبيش الواقع، وذلك من خلال بياني صحفي، صدر عنهم، عقب مقتل الطالب بجامعة ام درمان الاهلية محمد الصادق، نجل لاعب الموردة والمنتخب الوطني السابق "الصادق ويو".
وقال بعض المراقبين أن طلاب حزب البشير نفضوا يدهم عن الحادثة، وتبرأوا منها، كما جرت العادة، بل قاموا باتهام مكونات طلابية اخرى، على نحو ما توقعه كثير من النشطاء والمراقبين.
وكان الناشطون قد توقعوا ان يقوم حزب البشير باصدار بيان يقول فيه ان الطالب محمد الصادق لقى حتفه على يد طلاب المعارضة. وسبق ان دوّن الناشط ناصف صلاح الدين المعروف بـ"سيد الكارو"، على صفحته في الفيس بوك، تحليلا توقع فيه ان يقوم طلاب حزب البشير باتهام طلاب المعارضة بالضلوع في مقتل الطالب محمد الصادق، على نحو ما حدث في واقعة مقتل طالب جامعة كردفان في الايام الفائتة.
واعتبر مراقبون ان بيان طلاب حزب البشير قام بذبح الطالب محمد الصادق ويو للمرة الثانية، بعدما جاء البيان مكذبا للواقع والوقائع، وهو ما اعتبره بعض النشطاء بمثابة مؤشر يعكس استهانة طلاب حزب البشير بمشاعر اسرة الفقيد التي فقدت في ابنها، مشيرين الى بيان طلاب حزب البشير يكذبه والواقع، وبتنافى مع المنطق، مشيرين الى ان بعض الطلاب خرجوا اليوم في مظاهرات ضد الحزب الحاكم منددين بمقتل الطالب محمد الصادق.
وفي ما يلي نص بيان طلاب حزب البشير

بسم الله الرحمن الرحيم
المؤتمر الوطني امانة الطلاب
بيان
قال تعالي (يأيها الذين امنوا ادخلوا في السلم كافه ولا تتبعوا خطوات الشيطان انه لكم عدوا مبين) البقرة 207
الاخوة والاخوات :
ظلت الجامعات عبر تاريخها الطويل تمثل مرتكزا لنهضه الامم والاوطان كونها تخرج الطلاب الذين يقودون عمليه البناء والارتقاء باالمجتمعات ومازالت الجامعات تواصل ذلك الدور الطليعي الرائد
الاخوه والاخوات:
إن ما حدث في الجامعه الاهليه صباح الاربعاء 27 / 4 / 2016 من احداث ادي الي سقوط احد الطلاب الابرياء ما هو الا امتداد للمخططات التي تهدف الي زعزعه الاستقرار داخل الجامعات وبعد احداث جامعه كردفان في الاسبوع المنصرم تأبي انفس ممن يديرون تلك المخططات الا وان يواصلوا ترويع الطلاب وتهديد طمانينيتهم تنفيذا لمن يستهدفون الامن والاستقرار باالبلاد
الاخوه والاخوات :
تمثل أحداث الجامعه الاهليه محاوله من الجبهه الثوريه عبر ازيالها من طلاب ( اليو بي اف ) والحركه الشعبيه قطاع الشمال لمواراه الهزائم المتكرره التي ظلت تتلقاها في الاونه الاخيره في جنوب كردفان والنيل الازرق بعد ان فقدت زمام المبادره العسكريه في تلك المناطق لمصلحه القوات المسلحه
الاخوه والاخوات :
اننا اذا نخاطبكم في هذا البيان فإننا :
نحمل طلاب ( اليو بي اف ) مسئوليه تلك الاحداث البربريه التي لا تشبه الا طلاب الحركات المسلحه
نناشد كل الطلاب بتفويت الفرصه علي من يسعون لنسف الاستقرار الاكاديمي 
عدم إقحام الطلاب في منظومه الصراع ضد الدوله 
نناشد ادارات الجامعات بضروره اعمال اللوائح والقوانين ضد الطلاب ممن يهددون الامن والاستقرار الاكاديمي
نناشد ادارات الحرس الجامعي باالقيام بكافه مهامها بتوفير الحمايه للطلاب داخل الحرم الجامعي 
نناشد الاجهزه القانونيه بإجراء التحقيق اللازم وملاحقه الجناه
نجدد في طلاب المؤتمر الوطني حرصنا التام علي الاستقرار الاكاديمي ونؤكد علي امتلاكنا لكافه الاليات والوسائل التنظيميه لضبط قواعدنا داخل الجامعات حفاظا علي الاستقرار الاكاديمي
الله اكبر . والعزه والمجد للوطن
الامانة السيــــاســــيه 27 / 4 / 2016