الأربعاء، 13 أبريل 2016

الجيش : دخلنا سورونق بجبل مرة والحركات انتهت


أعلن القوات المسلحة دارفور خاليا من الحركات المسلحة، بعد أن أكد سيطرة الجيش على "سرونق" في جبل مرة.
وقال المتحدث باسم الجيش السوداني العميد أحمد خليفة الشامي في بيان، الثلاثاء، إن عبد الواحد استغل تأخيرا إعلان القوات المسلحة بسط سيطرتها الكاملة على جبل مرة، "محاولا تحقيق انتصارات زائفة عبر بيانات إعلامية كاذبة على الأسافير".وتابع الشامي "نعلن بذلك انتهاء التمرد والحركات المرتزقة بكل ولايات دارفور الخمس بعد هذه المرعكة الفاصلة".
وكانت حركة تحرير السودان بقيادة عبد الواحد قد أفادت، يوم الإثنين، بمقتل 1070 من القوات الحكومية وتدمير 83 سيارة لاندكروزر خلال معارك مستمرة منذ أسبوع غرب جبل مرة 
وقال المتحدث العسكري باسم الحركة شهاب الدين حقار لراديو "دبنقا" إن قوات الحركة هزمت القوات الحكومية في محور شمال غرب جبل مرة بإتجاه سورونق واجبرتها على الفرار الى قولو.
وأكد مشاركة قوات "مرتزقة" مع القوات الحكومية من تشاد وجيش الرب ونيجيريين مشيرا إلى مقتل نحو 70 من الأجانب وأسر أجنبي يحمل الجنسية اليوغندية.

ونفي متحرك استعادة الحق التابع للقوات الحكومية مقتل ألف و(70) من قوة المتحرك كما أعلن المتحدث العسكري باسم حركة تحرير السودان قيادة عبد الواحد لـ”راديو دبنقا” يوم الاثنين. وقال صالح محمد آدم الفوتي القائد الميداني والناطق باسم المتحرك لـ”راديو دبنقا” عصر يوم الاثنين إن متحرك استعادة الحق خسر ثلاثة جنود فقط بجانب سبعة جرحي في معركة سورونق.
وأعلن أن القوات الحكومية دخلت سورونق منذ يوم السبت واستعادتها تماما من حركة عبد الواحد بعد أن فرت قوات الحركة من سورونق مخلفة ورائها (300) قتيلا على الأرض. وقال إن القوات الحكومة أسرت في سورونق أكثر من (30) من قوات عبد الواحد وغنمت أسلحة مختلفة من بينها (5) مدفع ثنائي، ودوشكات ومدافع هاون ورشاشات

دبنقا