السبت، 13 يونيو، 2015

لهذه الاسباب يلغي الرئيس المصري مشاركته في القمة الإفريقية



منظمة حقوقية طالبت النيابة العامة في جنوب إفريقيا باعتقال السيسي فور دخوله الدولة بشبهات ارتكاب جرائم حرب
"الرئيس السيسي"
أكدت رئاسة جمهورية مصر أن الرئيس عبد الفتاح السيسي سيتغيب عن القمة الإفريقية التي ستبدأ الأحد القادم في دولة جنوب إفريقيا، وذلك بعدما ألغى مشاركته فيها. وذكرت مصادر إعلامية مصرية نقلا عن مسؤولين أن السيسي "يفضل البقاء في مصر لمتابعة الأوضاع المصرية الداخلية".

إلا أن إلغاء مشاركة السيسي في القمة الإفريقية يأتي تزامنا مع مطالبة منظمة حقوقية في جنوب إفريقيا السلطات الرسمية اعتقال السيسي في حال وصوله البلاد بتهم ارتكاب جرائم حرب. كما وأعلن اتحاد المحامين المسلمين في جنوب افريقيا أنه طلب رسميا من النيابة العامة في الدول القبض على الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي لدى وصوله الدولة فورا.
وذكرت تقارير إعلامية أنه تم عرض وثائق "تشير الى ضلوع السيسي في جرائم حرب" للنيابة العامة في جنوب افريقيا، فيما يستعد الاتحاد التوجه لأعلى هيئة قضائية في جنوب افريقيا لاستصدار مذكرة اعتقال بحق السيسي. ووفق ميثاق روما الذي انضمت اليه دولة جنوب افريقيا، فإنه يحق للقضاء في الدولة التحقيق في قضايا متعلقة في ارتكاب جرائم حرب خارج البلاد، وأيضا جرائم أخرى تتعلق بالإنسانية.
وأعلن في وقت سابق من هذا اليوم في مصر أن رئيس الحكومة المصرية إبراهيم محلب سينوب عن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في القمة الإفريقية.