السبت، 13 يونيو 2015

نعمان حسين يكتب: علي الدولة قتل متظاهري الجريف شرق بالرصاص الحي..والمقال يثير ضجة عالمية على صفحات التواصل

نعمان حسين

كتب الناشط الإسفيري نعمان حسين المقيم في بروكسل، على حسابه الرسمي على فيسبوك منشوراً أثار ضجة عالمية ونقاشات متنوعة على صفحات التواصل. وجاء مقاله كالتالي.
(علي الدولة قتل متظاهري الجريف شرق ، اذا كان الموضوع يتعلق بالكبري الجديد
نحن شعب للاسف تغلب المصلحة الخاصة على العامة
وهذا لابد ان يكون خيار دولة وليس في يد مواطني منطقة او قرية
لاحظت انه عند حصول شي كهذا يخرج أضعاف أضعاف المتضررين فعلا !!!!
لاحظت كثيرا ان المتضررين تم تعويضهم أضعاف أضعاف ما نزع منهم ومع ذلك يحتجون !!!!
من لا يشكر الناس ( الدولة ) لا يشكر الله
كنت متابع تعويضات سكان امري عند قيام سد مروي لمعرفتي ببعض الاسر هناك
تم تعويضهم منازل تفوق منازلهم قيمة ومتانة
تم تعويضهم اراضي زراعية تفوق المساحات التي يملكون بعشرات المرات
تم ري هذه المشاريع لمدة ٥ أعوام مجانا !!!
ومع ذلك احتجوا وظاهروا
!!!!!!!
لم يراعوا قط ان كهرباء السد هذه ممكن ان تنير قرية او مستشفي في كردفان او الجزيرة او الشرق
لهذا وجب على الدولة ان تضرب بيد من حديد كل من يقف سدا في عرقلة اي مشاريع تنموية تخص العامة
بل ان تضرب بالرصاص الحي فليكن هذا ديدنها
بعد تعويض المتضررين تعويض عادل ومناسب).

نعمان حسين
بروكسل ٢٠١٥