الجمعة، 12 يونيو 2015

روسيا تمنح السودان مليوني طن قمح


الخرطوم ــ العربي الجديد
ذكر رئيس الجانب الفني في اللجنة السودانية الروسية المشتركة، راشد أحمد حسين، أن الجانبين وقعا اتفاقاً تمنح بموجبه روسيا السودان مليوني طن من القمح كقرض سلعي. 
ونقلت وكالة الأنباء السودانية الرسمية عن حسين قوله، أمس، إن الكميات المتفق عليها "ستصل السودان قريباً"، مشيراً إلى إبرام اتفاق آخر لسداد ديون السودان لدى روسيا؛ والتي قال إنها تبلغ 17 مليون دولار تسدد على 6 دفعات سنوية تبدأ في ديسمبر/كانون الأول المقبل. 
وشهد السودان، خلال الفترة الماضية، أزمات متكررة في الخبز في عدد من ولايات السودان، فضلاً عن العاصمة الخرطوم، فيما تقدر فاتورة استيراد القمح بنحو ملياري دولار سنوياً، وفقا للبيانات الحكومية. 
ويقول خبراء اقتصاد إن الحكومات السودانية المتعاقبة منذ تسعينيات القرن الماضي فشلت في طي صفحة استيراد القمح، لم تتمكن من تطبيق الخطط الخاصة بتحقيق اكتفاء ذاتي. 
وكان عضو المكتب التنفيذي لاتحاد المزارعين السودانيين، يحيى كرار، قال لـ "العربي الجديد"، في أبريل/نيسان الماضي، إن الدولة ظلّت تعلن عن سياسات في ما يتصل بتوطين القمح تارة في الخطة الخمسية، وأخرى ضمن مشروع النهضة الزراعية دون أن تنفذ هذه الخطة. وأضاف "الآن نرفع شعارات السودان سلة غذاء العالم، ولم نستطع أن نبقى سلة غذاء للسودان"، مشيرا إلى أن "القمح الذي ينتج لا يكفي استهلاك البلاد لثلاثة أشهر، ما يؤكد فشل السياسات التي وضعت".
العربي الجديد