الأربعاء، 16 سبتمبر، 2015

النمل


هناك مجموعة من النمل الاحظ انها دائما تجتمع في منطقة محددة امام باب غرفتي ..لا يوجد شئ يؤكل ..وليست حتى بالقرب من المطبخ ..فقط اجدها حائرة .تتحرك في جميع الاتجاهات ..قرأت في مكان ما ..انني لو وضعت قشر الخيار ..سيتفرق جمعها ..ولكن الوصفة لم تخلصني منهم ..فقد لاحظت انهم تجمعوا بالجهة الاخرى من الباب…اراقب تجمعاتهم ..هناك وقت للذروة ..يحدث فيه اضطراب و(لخمة)..ثم يحدث هدوء نسبي ..تجد نملة او اثنتين ..ثم تعود الزحمة من جديد …تذكرت ان قريبة لي نصحت الوالدة رحمة الله عليها قائلة (احسن علاج للنمل ..اشتكيه للنبي سليمان )..بانت علامات الحيرة على الحاجة رحمها الله (النبي سليمان القاهو وين …عشان اشتكي ليهو النمل ؟؟)…لا أذكر بقية المحادثة ..ولكني اذكر انني سرحت مباشرة حول ملف القضية الشائك الذي يتطلب الاستعانة بروح النبي سليمان عليه السلام …الا وهو فض التجمعات للنمل التي تنشأ في اماكن غريبة على الاقل بالنسبة لنا …اليوم ..شعرت انني نملة واحسست الحيرة التي تنتابها وهي تجدني اضع لها قشر الخيار كلما تجمعت في نقطة ما وربما ارادت ان تتحدث معي قائلة (ماذا تريدين بالضبط؟؟ ادينا الزيت …ورينا نتجمع وين ) …احسست انني نملة وانا أقرا ذلك القرار العجيب بتحويل مواقف المواصلات واعادة ترتيبها …احاول في ذهني ان ارتب طريقة لو انني أردت الذهاب من اركويت الى الحاج يوسف ..كيف سيكون المسار ؟؟؟ ..احدهم كتب تغريدة تقول ..(لو عايز تمشي من موقف الحاج يوسف لموقف الكلاكلة ..اسهل تصل الكلاكلة من تمشي الموقف بتاعها )…ماهي الفكرة في اعادة الترتيب هذه؟؟ ..اكلما ارتضينا موقفا ..وضعت لنا الحكومة (قشر خيار )…واضطرتنا الى البحث عن اماكن اخرى ؟؟؟ ..والمضحك المبكي ان السيد المعتمد اشتكى من (الحوامة بين المواقف ) وصرح بانه ابلى ثلاث احذية في اسبوع واحد…لا تخف يا سيدي ..تاكد ان شكوتك ستجد اذانا صاغية ..وسيتم اضافة (بدل جزم ) الى مخصصات المعتمدين ..وما بعيد نقرأ عطاء لاستيراد (جزم دفع رباعي ) للمهام الصعبة ..و(جزم صالون ) للمناسبات الرسمية …فانت تحتاج للاحذية بالتاكيد ..فهم يفهمون لغتك ويتفهمون ما تعانيه ..اما نحن مجموعة النمل التي تتجمع كل فترة عند موقف مواصلات ..ثم يوضع لها (قشر الخيار ) لفض التجمع ويتم ارسالها الى نقطة اخرى …..نحن النمل نتحدث لغة اخرى واقدامنا بها احذية خاصة تحتمل تلك (الحوامة واللف بين المواقف ) …لذلك نقول لك …نحن ديل افضل تشتكينا للنبي سليمان عليه السلام …و (اشكو ليك يا ربي ) ..وصباحكم خير
د. ناهد قرناص