السبت، 19 سبتمبر 2015

مسافرون يعيشون أوضاعاً سيئة بمطار القاهرة بسبب (صن إير)



يعاني 150 مسافراً سودانياً أوضاعاً سيئة بمطار القاهرة، بعدما أُلغيت رحلة شركة "صن إير" القادمة إلى الخرطوم. في وقت ضربت فيه سفارة الخرطوم في القاهرة عرض الحائط شكوى تقدم بها المسافرون وأهملت حتى معرفة أحوالهم داخل المطار.

وأرسل بعض المسافرين إلى هاتف محرر التغطيات بـ(الصيحة) محجوب عثمان، عبر تطبيق التراسل الفوري "واتساب"، عددًا من الصور ومقاطع الفيديو تعكس حالة المعاناة التي يعيشونها منذ وصولهم إلى مطار القاهر في تمام الساعة الواحدة ظهر أمس الأول (الخميس).

وقال بعض المسافرين إنهم جاءوا إلى المطار منذ الساعة الواحدة ظهراً على أن تقلع الطائرة عند السابعة من مساء أمس الأول الخميس ناحية الخرطوم كما هو محدد، إلا أن شركة "صن إير" عدلت موعد الطائرة دون إخطار أي من المسافرين ودون مراعاة لظروف المرضى وكبار السن والأطفال، مشيرين إلى أن الشركة لم توفر لهم أي وجبات أو مياه خاصة بعد إعلان موعد جديد للمغادرة عند الخامسة من صباح أمس (الجمعة)، وقالوا إنه عند حلول الموعد المحدد الجديد تفاجأوا بقرار سلطات المطار القاضي بأن تغادر الطائرة من دون "عفش" الركاب, مشيرين إلى أنهم رفضوا الصعود للطائرة إلا بعد شحن "العفش" لتعم حالة من الهرج أمام الطائرة لتقوم سلطات المطار بإلغاء الرحلة خاصة بعد رفض الكابتن "أردني الجنسية" الطيران.

وأوضح الركاب أنهم أخطروا السفارة السودانية بالقاهرة بالمشكلة غير أن السفارة لم تزرهم أو تسعى في حل المشكلة، مشيرين إلى أنهم ظلوا داخل صالة مطار القاهرة منذ ذلك الوقت وأن سلطات مطار القاهرة ظلت تنقلهم كل حين من مكان الى آخر دون مراعاة للمرضى وكبار السن، لافتين الى ان ممثل شركة "صن إير" اختفى منذ صباح أمس ولم يأت إليهم لتتفاقم الأزمة خاصة بعد إلغاء الشركة رحلة اخرى كان مقرراً قيامها من مطار القاهرة في السابعة من مساء الأمس وأعيد ركابها من داخل صالة وزن العفش بينما لا تزال طائرة أمس الأول ترابط في المطار بانتظار انفراج الأزمة.

الصيحة