الخميس، 20 أغسطس، 2015

عمليات نهب وسلب للمواطنين وممتلكاتهم في محلية بندسي


شهدت محلية بندسي بولاية وسط دارفور يوم الثلاثاء سلسلة من عمليات النهب المسلح للممتلكات والمواشي، فضلا عن تهديد المواطنين في الطرقات ونهبهم من قبل المليشيات. 

وقال شهود متعددون في بندسي لـ”راديو دبنقا” يوم الأربعاء إن ثلاث مسلحين من المليشيات يركبون المواتر نهبوا يوم الاثنين مبلغ أربعة آلاف وخمسمائة جنيها من المواطن عبد المطلب محمد عبدالله وبضائع من المواطن أبكر أحمد كانت محمله في حمار عندما كان في طريقه مع عبد المطلب إلى بندسي، قادمين من سوق عمار جديد الواقع على بعد سبعة كيلو مترات جنوب بندسي.

وفي داخل بندسي هدد مسلحون ثلاث مواطنين كانوا في طريقهم إلى منازلهم ليل الاثنين بحي بندسي شمال ونهبوا منهمثلاثة موبايلات، اثنين منهم ماركة جلكسي والآخر ماركة ربيكا. وشهدت بندسي أيضا في نفس الليلة نهب مسلحين أيضا لخمسة عشر رأسا من الغنم كانت في زريبة بمنزل المواطن آدم  حيث قام المسلحون بتهديده وأخذوا الأغنام معهم. ووصف مواطن من بندسي يوم الثلاثاء الوضع الأمني بأنه متدهور وقال إن المواطنيين في بندسي باتو يخشون الخروج لأداء صلاة العشاء في المساجد خشية أن يتعرضوا للنهب والمضايقات.

وحول ماهو مطلوب طالب مواطنون في بندسي من معتمد المحلية ورئاسة الشرطة والقوات النظامية الأخرى في المنطقة بمنع حمل السلاح داخل المدينة وإقامة دوريات ليلية في أحياء بندسي، هذا إلى جانب سرعة الاستجابة والتحرك الفوري عند تلقي أي بلاغات من المواطنيين والقبض على الجناة وتقديمهم للعدالة.

دبنقا