الجمعة، 21 أغسطس، 2015

الأمم المتحدة تدعو لإعلان الطوارئ لمواجهة وباء الحصبة في السودان



دعت منظمات بالأمم المتحدة لإعلان حالة الطوارئ الصحية في السودان، جراء المعدلات غير المسبوقة لوباء الحصبة.
وأكدت منظمة الصحة العالمية أمس الأربعاء انتشار وباء الحصبة في السودان بصورة غير مسبوقة، وحذرت من أن المرض في حالة تزايد يومي بعد أن أصبح خارج نطاق السيطرة في كافة أنحاء البلاد.
وقالت ، ممثلة منظمة الصحة العالمية في السودان نعيمة حسن القصير، إن هناك (2896) إصابة مؤكدة بالحصبة في البلاد، توفي من بينها (43) مريضاً، فيما بلغت حالات الاشتباه (4545) حالة بحلول نهاية يوليو الماضي، وأشارت إلى أن المعدل العالمي لإعلان وباء الحصبة في أي بلد من البلدان هي ظهور (3) حالات فقط .
وأضافت القصير في مؤتمر صحفي نظمته وكالات الأمم المتحدة في الخرطوم أمس الأول، بمناسبة اليوم العالمي للعمل الإنساني الذي يصادف يوم 19 أغسطس من كل عام، أن (16) مليون طفل في البلاد بحاجة سريعة للتطعيم، وأبانت أن وكالات الأمم المتحدة تخطط لحملات تطعيم واسعة في كافة أنحاء السودان.س
وكان مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية بالسودان (أوتشا)، قد كشف في نشرته الإنسانية الدورية عن (2896) إصابة مؤكدة بالحصبة في البلاد، توفي من بينها (43) مريضاً، فيما بلغت حالات الاشتباه (4545) حالة.
وأوردت النشرة الإنسانية في التاسع من أغسطس الجاري، نقلاً عن وزارة الصحة السودانية، أن الإصابات المؤكدة في ولاية الخرطوم بلغت (151) اصابة، وحالات الاشتباه (1318) حالة، والوفيات (6)، وفي غرب دارفور بلغت الإصابات المؤكدة (666) وفي كسلا (516) وفي البحر الاحمر (432) إصابة، وكانت أعلى الوفيات في شرق دارفور حيث بلغت (14) وفاة.
وكانت (72%)من حالات الإصابات للأطفال تحت سن (15) عاماً.
وأكد مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية أن التحقيقات كشفت أن غالبية الوفيات من مرض الحصبة ترتبط كذلك بسوء التغذية.

الجريدة