الجمعة، 4 سبتمبر، 2015

تقرير حكومي: تزايد بلاغات (الشروع في الانتحار) و(الجرائم ضد الدولة)



كشف تقرير دوري لوزارة الداخلية السودانية، حول الموقف الجنائي، ان عدد البلاغات المدونة خلال العام 2014م، وصل 783.778 بلاغاً، اكتملت التحريات فيها بنسبة 92.7%. بينها 54899 بلاغا ضد الأجانب، شملت قضايا التسلل، ومخالفات الهجرة، وصناعة الخمور وترويجها.
واشار تقرير الموقف الجنائي في السودان للعام 2014، الذي قدمه وزير الداخلية، الفريق عصمت عبد الرحمن، لمجلس الوزراء، في اجتماعه الدوري، يوم الخميس، إلى تصاعد بلاغات الشروع في الانتحار، والجرائم ضد الدولة ، والسرقة، وجرائم الأسلحة والمخدرات، بينما انخفضت جرائم العنف والقتل والأذى الجسيم والنهب- بحسب التقرير.
وسجلت الخرطوم أعلي المعدلات في تدوين البلاغات الجنائية بنسبة 43%، تليها ولاية الجزيرة بنسبة 9.3%، فولاية سنار 5.7%/ ثم ولاية النيل الأبيض 5% .
ودعا مجلس الوزارء، عقب إجازة التقرير، إلى مكافحة ما أسماه بـ”الجرائم المستحدثة” ، ووجه بـ”وضع خطة متكاملة لحصر وضبط الوجود الأجنبي في السودان”، و”التنسيق مع أجهزة الإعلام والصحافة في التناول الإعلامي الإيجابي للحد من الجريمة”.
ووجه المجلس، بـ”دعم قوات الشرطة بالأجهزة والمعدات وبناء قدرات منسوبيها وتحسين شروط خدمتهم “.