السبت، 26 مارس، 2016

معتمد قريضة يعتدي بالضرب على موظف ودارفور تحتاج ل(200) قاضي اضافي

اعتدى عيسى الساير معتمد محلية قريضة بجنوب دارفور يوم الخميس بالصفع والضرب المبرح علي أمين مخازن المحلية نقل على إثره وهو فى حالة خطرة لمستشفى قريضة لتلقى العلاج. وقالت مواطنة لـراديو دبنقا إن معتمد المحلية عيسى الساير أخذ اثنين من ألواح الطاقة الشمسية وأربعة من الأسرة من استراحة المحلية دون علم وإذن من أمين المخازن الذي يدعى أحمد فضيل. وعندما استفسر أمين المخازن أحمد فضيل عن أسباب ودواعى أخذ ألواح الطاقة الشمسية والأسرة الأربعة هاج المعتمد الساير وقام بضربه براحة يده حتي سقط أرضا ومن تم قام بركله برجله نقل على إثره الي مستشفى قريضة ولا زال طريح الفراش حتى أمس الجمعة بالمستشفى.

وفي خبر اخر اشتكى عدد من أصحاب الدعاوي المنظورة أمام محاكم ولاية جنوب دارفور من تضررهم من الانتظار الطويل نتيجة نقص في القضاة بالولاية، وقالوا إن معظم القضاة الذين كانوا ينظرون في القضايا تم نقلهم لولايات أخرى قبل أكثر من أسبوعين. وقال عدد من القانونيين بجنوب دافور إن محاكم الاستئناف تعاني أيضاً من نقص في القضاة. وأشاروا إلى أن هناك عدداً من القضايا بطرف الاستئناف لم تشكل لها دائرة منذ أكثر من ثلاثة أشهر الأمر الذي يتضرر منه المتهمين خاصة المتعلقين بالقضايا الجنائية. وقال المحامى محمد الحافظ إن ولايات دارفور الخمسة تحتاج إلى 200 قاضِ لسد النقص.

من جهة اخرى أعلن صلاح الدين عباس عجب رئيس الجهاز القضائي بولاية شمال دارفور عن إعادة انتشار القضاة بالمحليات التى قامت السلطات بسحب القضاء منها في وقت سابق للظروف الامنية. وقدم رئيس الجهاز القضائي كشفا للوالى عبد الواحد يوسف بأسماء مجموعة القضاة الذين سيصلون الي الولاية للانتشار في مواقع عملهم بالمحليات التى تم سحب القضاء منها. وكانت السلطات بشمال دارفور قد سحبت القضاء من محليات كتم، كبكابية، السريف بنى حسين، وسرف عمرة.

دبنقا