السبت، 26 مارس، 2016

مغادرة جبريل ومناوي أديس بجوازات جنوبية


حزمت قيادات حركات التمرد الدارفورية أمتعتها وبدأت في مغادرة العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، وذلك عقب مشاركتها في أنشطة اللقاء التشاوري الذى انتهى مؤخراً بتوقيع خارطة طريق رفضت فصائل المتمردين التوقيع عليها. وفيما غادر د. جبريل إبراهيم إلى جوبا، توجه أركو مناوي إلى باريس، ومحمد زكريا إلى لندن، وذلك بحسب متحدث باسم حركة تحرير السودان. ونقلت مصادر دبلوماسية، أن قيادات حركات التمرد السودانية، تتجول في الغالب بجوازات أوغندية وجنوب سودانية، وتأخرت إجراءات مغادرة أركو مناوى أديس أبابا عقب إشكالات في جواز سفر أوغندي انتهت مدة صلاحيته، مما استدعى تدخل السفارة الأوغندية بأديس أبابا لإكمال إجراءات تجديده.
الانتباهة