الخميس، 24 مارس، 2016

جوبا: الجنوب مدين للسودان بخمسة مليارات دولار

كشف تقرير رسمي لوزارة النفط بدولة جنوب السودان عن تدنٍّ مريع لإنتاج النفط في البلاد، وأكد أن جنوب السودان مدين بمبلغ ملياري دولار للسودان عبارة عن متبقيات رسوم عبور النفط عبر أنابيب النقل إلى ميناء بورتسودان إضافة الى ثلاث مليارات دولار أخرى تم الاتفاق على دفعها للسودان عقب الانفصال.
وقال التقرير الذي أصدرته وزارة البترول والغاز في العام 2015م إن دولة الجنوب لن تتمكن من استعادة مستويات إنتاجها فى العام 2010 حتى ولو تم تشغيل جميع الحقول المنتجة للنفط.
ووفقاً للتقرير فإن حقول ولاية الوحدة قد توقفت عن الإنتاج بسبب انعدام الأمن وأنه حتى في حال تشغيلها سيبلغ إنتاج النفط 175 ألف برميل في اليوم والذي يعادل نصف انتاج البلاد في العام 2009م، كما أن إنتاج النفط سينخفض في العام 2021م إلى 100 ألف برميل في اليوم و50 ألف برميل في العام 2026 في حال لم يتم اكتشاف احتياطيات جديدة واستغلالها.
الى ذلك واصل الجنيه الجنوب سوداني انهياره أمام الدولار أمس ليصل الى 42 جنيهاً في مقابل سعر صرف لدولار فيما بلغ سعره الرسمي 33 جنيهاً للدولار.
وبدأ سعر الدولار في الارتفاع الجنوني منذ قرار البنك المركزي تعويم سعر الصرف الامر الذي رفع سعر الدولار من 18 جنيهاً إلى 33 جنيهاً بالسوق الرسمي.
ترجمة إنصاف العوض
صحيفة الصيحة