الجمعة، 25 مارس، 2016

تواصل فعاليات مهرجان محجوب شريف للشعر


توالت فعاليات الذكرى السنوية الثانية لشاعر الشعب الراحل المقيم محجوب شريف عبر المهرجان  في يومها الثالث الاربعاء الموافق 23 مارس  حيث شهدت مدارس المليك بامدرمان فعالية منتدى السنبلاية “2” وكانت مهداة إلى روح الشاعر الراحل  محمد الحسن سالم حميد؛ ليفتح بذلك مهرجان محجوب شريف للشعر نافذة  الوفاء كقيمة إنسانية نبيلة  وهي من أبرز القيم التي أحياها شاعر الشعب محجوب شريف الذي كان  وفيا للاحياء  والراحلين والأشياء والأماكن طوال فترة حياته المعطاءة.
  بدأت فعالية منتدى السنبلاية / حميد في تمام الساعة الخامسة والنصف عصرا واستمرت حتى الثامنة مساءا؛ بقراءت شعرية متنوعة ومشاركات غنائية وجدت التجاوب والقبول من كل الحاضرين ..
حيث جاءت البداية بالفنان شمت محمد نور الذى تغنى بمجموعة من الأغنيات عبر آلة العود وشاركته من خلالها الشاعرة إيمان متوكل بصوتها الطروب  في دويتو غنائي  ارتقى بالفقرة الغنائية في المنتدى إلى مصاف الألق والجمال ..وتلتها مجموعة من القرءات الشعرية التي قدمتها اصوات شعرية جديدة تطرح رؤى وأفكار مغايرة وتحمل تباشير  لمستقبل ادبي مشرق يؤذن بشعر متقلد لمسئولياته تجاه القضايا الإنسانية  معجون بهموم الحياة في مختلف مجالاتها.. إذ تبادل منصة المنتدى الشعراء “عمر علي عبدالمجيد /عبدالرحمن عبدالفضيل / بدرالدين صالح عيسى /عمر السناري/ الهام احمد  /ابراهيم ابنعوف /الواثق يونس/ودعاء سر الختم “.
ويستمر منتدى السنبلاية حتى يوم 28 مارس وهو يضم في جنبتيه معرض اللوحات الفنية  والمنتدى الشعري والثقافي المقام  بساحة مدرسة المليك؛ كمنشط يسعى عبره المهرجان لترسيخ قيم التسامح والبساطة في الكيفية التي يطرح عبرها المحتوى الثقافي للمنتدى ويكثف حضور الشعر باعتباره الموضوع الذي يطرح عبره  المهرجان رسالته الثقافية..
فكونوا معنا.. حبا للسلام.
لجنة إعلام المهرجان
23 مارس 2016م.
حريات