الخميس، 6 أغسطس، 2015

المليشيات ترحل (9) من سائقي الشاحنات المحتجزة بعد النبق لمعتقلات خاصة


في تطور جديد لقضية الشاحنات المحتجزة من قبل المليشيات  بمنطقة عد النبق قامت المليشيات  يوم الاربعاء  بنقل (9) من سائقي  تلك  الشاحنات البالغ عددها (13) شاحنة   الى داخل داخل مدينة كبكابية  واحتجازهم في معتقلات داخل منازل المليشيات  التابعة لقوات حرس الحدود  وجاء نقل السائقين  واحتجازهم بكبكابية يوم الاربعاء  بعد ان رفض سائقى الشاحنات دفع مبلغ (10) الالاف جنيها كرسوم عبور مقابل كل شاحنة.   

وقال سودان جميل قائد القطاع الغربي بحركة العدل والمساواه الموقعة على وثيقة الدوحة لراديو دبنقا من كبكابية يوم الاربعاء  قال ان السائقين التسعة احتجزوا داخل منازل بمدينة كبكابية مما يعد انتهاكا للدستور ومخالفة شديدة للدستور فلا هم محتجزون بمركز الشرطة ولا هم  في حماية الجيش.   

واعلن سودان جميل عن اجرائه لاتصالات  مع اهل افراد المليشيات لاطلاق سراح السواقين وتفاديا للاثار السلبية لمثل هذة الافعال التي بدورها قد تؤدي الي صراعات قبلية بين القبائل في المنطقة.  مشيرا الي ان افراد حرس الحدود المختطفين والسائقين المخطوفين  هم من ابناء المنطقة ومعروفين لدي الجميع. وطالب سودان جميل الحكومة باتخاذ اجراءت قوية لحسم هذة الفوضى    

وكانت مليشيات  من تنتمى لحرس الحدود تستقل عدد اربعة عربة لاندكروزر وتحمل  حوالي اربعين مسلحا قاموا يوم الاحد  قاموا بإنشاء بوابة وهمية ، بمنطقة عد النبق 13 كيلو متر شرق كباكابية واحتجزوا  13 عربة تجارية وطلبوا من كل شاحنة   دفع مبلغ 10 الف جنية كرسوم عبور  ولا تزال تلك الشحانات  المحملة بالبضائع الى كتم  محتجزة بمنطقة عد النبق .

دبنقا