السبت، 8 أغسطس 2015

الأمن يعتقل مجددا أحد قيادات حزب المؤتمر السوداني

قال حزب المؤتمر السوداني المعارض إن جهاز الأمن والمخابرات اعتقل، الجمعة، أحد قياداته بمدينة الخرطوم بحري، وهو الاعتقال الثاني من نوعه خلال 72 ساعة بحق كوادر الحزب.
واقتادت قوة من جهاز الأمن، صباح الأربعاء، خالد عمر يوسف مساعد رئيس حزب المؤتمر السوداني للشؤون الخارجية من منزله بضحاية "الجريف" بالخرطوم، قبل أن تعود وتخلي سبيله لاحقا.
وقال حزب المؤتمر السوداني، الجمعة، أن قوة من جهاز الأمن اعتقلت مجدي عكاشة أمين أمانة الشباب في الحزب ورئيس لجنة الشباب في تحالف قوى الإجماع الوطني، من منزله في مدينة بحري.
وأفاد الحزب بان قوة تابعة لجهاز الأمن حاصرت منزل مجدي عكاشة ومن ثم قامت باعتقاله واصطحاب سيارته والتحفظ عليها.

وينشط "المؤتمر السوداني" بشكل لافت ضمن تحالف قوى الإجماع الوطني المعارض، وقضت محكمة سودانية، في يوليو الماضي بجلد إثنين من قيادات الحزب، عقب توقيفهما أثناء مخاطبة جماهيرية في أحد أسواق الخرطوم.
سودان تربيون