السبت، 8 أغسطس 2015

مواطنو أبو جبيهة يحتجون ويحزرون على استخدام الزئبق في عمليات تنقيب الذهب


دعت لجنة مواطني أبو جبيهة كل أهل المنطقة إلى رفض و مقاومة عمل الشركات التى تستخدم مادة الزئبق و السيانيد التي تستخدم في استخلاص الذهب ويعرف محليا بالكرتة. وطالبت اللجنة فى بيان جميع المسؤولين لتحمل مسئولياتهم في الحفاظ على حياة و صحة واستقرار مواطني ابوجبيهة. وقال الناشط الأستاذ أحمد مختار أحمد لراديو دبنقا انهم إستمعوا إلى شرح من مختصين حول خطورة مادة الزئبق والسيانيد التي تستخدم في استخلاص الذهب.

واضاف الناشط أنه بناء على تلك المعلومات الموثقة وانطلاقا من واجبنا الوطني واستشعارا لمسئوليتنا الاخلاقية تجاه أهلنا نعلن رفضنا القاطع لقيام أي مصنع في المنطقة أو استجلاب أدوات لاستخلاص الذهب بتلك المواد السامة والمضرة بحياة الإنسان والحيوان والتي تلوث البيئة والمياه الجوفية والسطحية معا. وأوضح أن مركب سيانيد الصوديوم في غاية الخطورة و يتسبب في الموت الفوري لأي كائن حي، إذ إن ابتلاع كمية أصغر من حبة الأرز و30 ملجرام  منه تسبب في قتل الإنسان وقال إن 6 كيلو من الذهب  يحتاج إلى 6 طن من السيانيد.

دبنقا