الجمعة، 28 أغسطس، 2015

أهالي قرية ازالتها السلطات شرقي الخرطوم يحتجون للبرلمان


احتج سكان قرية الخيرات شرقي العاصمة السودانية، يوم الخميس لدى البرلمان على عملية الازالة التي نفذتها السلطات لقريتهم بالكامل منتصف الاسبوع الجاري.
وفقدت 580 اسرة المأوى جراء عملية الازالة التي نفذتها مصلحة الاراضي تزامنا مع فصل الامطار الامر الذى سبب معاناة كبيرة للاسر التي تعيش في العراء الذى نتج عنه تفشى للامراض، حسبما افاد الاهالي البرلمان.
وسلم الاهالي، لجنة الشئون الاجتماعية بالبرلمان اليوم الخميس البرلمان، مذكرة ترفض قرار الازالة وما تعرضة له الاهالي من ظلم ازاء القرار الحكومي.
ونقل مقرر لجنة خدمات قرية الخيرات، آدم حامد محمد  للصحفيين، عزم  الاهالي  تقديم شكوى لرئيس الجمهورية ووزير الداخلية ومدير شرطة ولاية الخرطوم. وقال   “جهاز حماية الاراضي نفذ حملة الازالة بمعزل عن حكومة الولاية”.
وكشف آدم، عن معاناة “بالغة” يعيشها الاهالي الذين تم ترهيبهم بالبنبان والرصاص الحي خلال عملية الازالة.
في الاثناء، وعد رئيس لجنة الشئون الاجتماعية بالبرلمان، احمد حامد الشايب، بزيارة القرية خلال يوم غدا الجمعة، وقال  للصحفيين عقب تسلمه المذكرة ان “الاجراء صاحبته بعض الاخطاء”.
الخرطوم- الطريق