السبت، 29 أغسطس، 2015

الخرطوم تودِّع الأفواج الأولى من الحجيج المغادرة بحراً


الخرطوم: التيار
قال النائب الأول للرئيس الفريق أول بكري حسن صالح خلال وداع الأفواج الأولى المغادرة بحراً من حجيج قطاع الخرطوم: إن مسؤولية الدولة تجاه حجيج بيت الله الحرام تتمثل في تبسيط الإجراءات والمعاملات، وتقليل التكلفة، وتقديم أفضل الخدمات لضيوف الرحمن، وشهد صالح أمس الجمعة بالميناء البري في الخرطوم وداع الأفواج الأولى من حجيج الخرطوم، بحضور وزير الإرشاد والأوقاف الفاتح تاج السر، وعدد من المسؤولين بالخرطوم، وإدارات الحج المختلفة، وأكد- لدى مخاطبته الأفواج المغادرة- حرص الدولة واهتمامها براحة الحجيج السودانيين، وتوفير كافة الخدمات والتسهيلات والرعاية اللازمة لهم، مبيناً أن التقديم الإلكتروني خطوة أولى لترتيب وتطوير أمر الحج، ممتدحاً جهود المملكة العربية السعودية المقدرة لراحة الحجيج، وأضاف "الحج نعمة وبركة وتوفيق من الله، ورحلة إيمانية فيها صفاء ونقاء". 
وأوصى رئيس المجلس الأعلى للدعوة والإرشاد بالخرطوم جابر عويشة الحجيج بالصبر، وإخلاص النية، والتعاون والتعامل؛ ليكونوا القدوة الحسنة وهم يمثلون أهل السودان.
وقال: إن خدمة الحجاج شرف كان يتسابق عليه الصحابة الكرام، مضيفاً أن تشريف النائب الأول للرئيس رسالة تؤكد اهتمام الدولة بالحجيج.