السبت، 29 أغسطس، 2015

اكتمال كافة الاستعدادات الطبية لاستقبال الجرحى من اليمن



أعلن وزير صحة ولاية الخرطوم بروفيسور مأمون حميدة اكتمال كافة الاستعدادات الطبية لاستقبال الجرحى من اليمن وعددهم (75) سيصلون البلاد بعد غد( الاثنين) عبر مطار الخرطوم.
وأكد حميدة ان الخطوة تأتي تنفيذا لتوجيهات فخامة الرئيس عمر البشير والتزامه مع الإخوة في المملكة العربية السعودية وفي التحالف العربي العريض الداعم للشرعية في اليمن ويقود عملية الاستقرار فيها.
وقال حميدة عقب وقوفه على سير التحضيرات في مستشفي (الخرطوم الجنوبي وحاج الصافي ) برفقة وزيرة الدولة بالصحة الاتحادية سمية إدريس وعدد من الأطباء قال انه تم تأهيل المستشفيين بالشكل المطلوب لاستقبال الجرحى وتقديم العناية الطبية اللازمة بما في ذلك العمليات الجراحية العامة بواسطة أخصائيين جراحيين أكفاء وتابع (نسأل الله الشفاء والسلامة العاجلة لهم )
وأبان حميدة ان الاستعداد الكامل لإعادة التأهيل لهؤلاء الجرحى والمصابين يتم بتعاون كامل بين رئاسة الجمهورية ووزارتي الصحة الاتحادية والولائية بالخرطوم ، معتقدا ان تلك العملية بمثابة تمرين جيد في كيفية التعاون الكامل بين المركز والولايات التي تعمل في الحقل الطبي.
وأشاد حميدة بدور القطاعات الخاصة واتحاد المستشفيات الداعمة لقرارات الرئيس عمر البشير والتي أكدت على أنها ستكون تحت التصرف في عملية الإسناد الطبي والإنساني للجرحى من اليمن ، مشيرا إلى ان القطاع الخاص ساعد في علاج المرضى نتيجة لأحداث داخلية منها ابو كرشولاء وهجليج وعديلة وغيرها .
وأشاد حميدة بالدور الكبير الذي يلعبه الهلال الأحمر في عملية إسعاف الجرحى
وأشار إلى انه جهز (80) سريرا منها (45) بمستشفى الخرطوم التعليمي و(35) بمستشفى حاج الصافي لاستقبال الحالات وتوفير طاقم من الأطباء مع تقديم الخدمات خلال 24 ساعة.

سونا